خالد صلاح

شيخ الأزهر: ترويع الناس حرام والمسلم الحقيقى عليه أن يفر من الدماء

الأحد، 12 يناير 2014 01:48 م
شيخ الأزهر: ترويع الناس حرام والمسلم الحقيقى عليه أن يفر من الدماء أحمد الطيب
كتب- محمد كامل وفادية شعلة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر إن العالم كان يعانى من أمراض كثيرة، قبل أن يتمكن الرسول محمد (صلى الله عليه وسلم) من أن يعيد إليه توازنه وأن يحرره من الجهالة والعبودية.

وأضاف الطيب، خلال احتفالية الرئاسة بذكرى المولد النبوى، بقصر الاتحادية، أن ترويع الناس محرم، ومن يقومون بترهيب الآمنين، وقتل الآمنين وتفجيرهم جزائهم الخلود بنار جهنم.

وتابع: "المسلم الحقيقى الذى يفر بدينه من هذه الدماء، ومن يقتل مؤمنا متعمدا فجزاءه النار فعذابه عظيما قائلا: إن زوال الدنيا أهون من قتل رجل مسلم".

وأضاف: "ابتلينا بمن يقترفون الجرائم ومن يقومون بتكفير المسلمين، وهذا ضلال ما بعده ضلال، وكارثة على الإسلام وعلى المخدوعين أن يفيقوا ".

للمزيد من الأخبار العاجلة...

طلاب الإخوان يقطعون شارع مصطفى النحاس بمحيط جامعة الأزهر

5فبراير.. جلسة تحضيرية للمجمع المقدس لبحث تعديل لائحة انتخاب البطريرك

وصول وفد أمريكى لمتابعة الاستفتاء على الدستور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة