خالد صلاح

سفير مصر بالجزائر: أكثر من 98% قالوا نعم للدستور

الأحد، 12 يناير 2014 11:55 م
سفير مصر بالجزائر: أكثر من 98% قالوا نعم للدستور صورة أرشيفية
الجزائر (أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
صرح السفير عز الدين فهمى سفير مصر لدى الجزائر، بأن 98,8 فى المائة من المصريين الذين شاركوا فى الاستفتاء على مشروع الدستور الجديد قالوا "نعم" للدستور الجديد، فيما رفضه 1,2 فى المائة.

وأشار السفير عز الدين فهمى فى تصريح أدلى به لمراسلة وكالة أنباء الشرق الأوسط بالجزائر مساء اليوم، إلى ان عملية الاستفتاء تمت بسلاسة، ولم يكن هناك ما يعكر صفو الاستفتاء، وتم تسهيل كافة الإجراءات للناخبين دون الإخلال بعمل القنصلية المصرية، مشيدا بالجهد الذى بذله أعضاء اللجنة، وتواجدهم على مدى 12 ساعة يوميا ولمدة خمسة أيام.

وأوضح سفير مصر لدى الجزائر، أنه تم التنسيق مع السلطات المحلية لضمان حسن سير عملية الاستفتاء، ولم يتم تلق أية شكاوى من المواطنين المصريين، موجها الشكر للسلطات الجزائرية لقيامها بتأمين مقر البعثة المصرية، وتقديم كافة الخدمات... منوها فى هذا الصدد باهتمام الإعلام الجزائرى بتغطية الاستفتاء على الدستور لتسجيل هذا الحدث الهام فى تاريخ مصر.

ودعا السفير المصرى لدى الجزائر ـ بهذه المناسبة ـ شعب مصر إلى النزول والإدلاء بصوته فى الاستفتاء والاضطلاع بهذه المسئولية التاريخية فى هذه المرحلة الحساسة التى تمر بها مصر، مشيدا ـ فى هذا الصدد ـ بالإجراءات الأمنية المعلن عنها، لتأمين عملية الاستفتاء على مستوى الجمهورية، ومعربا عن أمله فى أن يكون هناك إقبالا على التصويت.

كما أشاد السفير المصرى بوسائل الإعلام التى بذلت جهودا مضنية فى الأيام السابقة، لتوعية الجمهور بمواد الدستور، وتوضيح الأمور التى قد تكون مبهمة لهم، وشرح الفرق بينه وبين الدستور السابق، وتذكيرهم بدورهم الوطنى فى هذا الشأن، كما أشاد بمشاركة شخصيات سياسة وعلمية وعامة فى الجهد المبذول، لشرح مواد الدستور لعامة الشعب وحثه على النزول للإدلاء بصورته.

وأعرب فى ختام تصريحه عن الأمل فى نجاح عملية الاستفتاء "لنخطو خطوة فى خارطة الطريق ونستكملها بالانتخابات الرئاسية والبرلمانية من أجل استكمال مؤسسات الدولة، ودفع عجلة التنمية قدما وعودة السياحة.. ويكفى مصر ما عاشته طيلة سنوات ثلاث.

يذكر فى هذا الصدد أن عدد المسجلين فى الاستفتاء بلغ 976 شخصا رغم وجود الآلاف من المصريين فى الجزائر.. حضر منهم 95 شخصا حيث صوت 93 شخصا بنعم، فيما رفض الدستور شخصين، بيد أن أعدادا كبيرة حضرة لمقر السفارة، ولم تتمكن من التصويت، لأنها تسجل فى قاعدة بيانات الناخبين فى الخارج.


للمزيد من التقارير المصرية..


المصرية للاتصالات: تلقينا مليون اتصال للاستفسار عن لجان الانتخابات

"نيويورك تايمز": تصريحات السيسى تشير إلى نيته الترشح لمنصب الرئاسة

الداخلية: لن نسمح لأحد بزعزعة استقرار البلاد من الآن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


التعليقات 3

عدد الردود 0

بواسطة:

Esraa

التسعينات شغالة الله ينور

عدد الردود 0

بواسطة:

صدي

صاحب تعليق 1 التسعينات شغالة

عدد الردود 0

بواسطة:

صدي

الي صاحب تعليق "التسعينات شغالة الله ينور"

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة