خالد صلاح

"دستور مصر- شارك برأيك" ندوة بمركز إعلام قنا للتعريف بالدستور

الأحد، 12 يناير 2014 08:05 م
"دستور مصر- شارك برأيك" ندوة بمركز إعلام قنا للتعريف بالدستور جانب من الندوة
قنا - هند المغربى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
نظم مركز إعلام قنا ندوة بعنوان "دستور مصر – شارك برأيك"، فى إطار سلسلة الندوات التى ينظمها المركز للتوعية بالدستور الجديد، حاضر فيها الدكتور محمد يونس، وكيل كلية الحقوق بجامعة جنوب الوادى، وأدارتها سامية الخطيب، مسئول البرامج بمركز إعلام قنا.

وأكد"يونس"، خلال الندوة، على أن الحرية مكفولة لكل شخص فى اختيار ما يشاء، لكن على الجميع المشاركة فى عملية التصويت بعد قراءة متأنية لمواد الدستور .

وأضاف الدستور منتج بشرى غير مقدس، مما يعنى أنه قابل للتعديل، وإن كان هناك بعض المواد السلبية، فيمكن تعديلها، لكن ما لا أقبله ربط الدستور بالحلال والحرام، فالدستور عمل سياسى لا علاقة له بالدين.

وتابع: هناك فرق بين لجان الاستماع وبين لجنة الخمسين، وذلك ردًا على الشائعات التى يطلقها البعض بأن هذا الدستور من صنع الراقصات، وفى النهاية أود أن أوجه رسالة للجميع "لجنة الخمسين التى وضعت الدستور سوف ينساها الجميع، فى حين أن الدستور هو من سيبقى وليس من كتبه"، وفى النهاية نحن كشعب لا يعنينا إلا المنتج النهائى.
وأشار يونس، إلى أن هذا الدستور احتوى على الكثير من الإيجابيات منها، الصياغة القانونية الرفيعة لمواده، والطعن على أى مادة مخالفة للشريعة الإسلامية، مع التزام أدبى بتعديل تلك المواد وتخويل الدولة بتطبيق العقاب على من يخالف القيم والمبادئ العامة وعدم تركها لأفراد من المجتمع كما كان فى السابق، والتزام الدولة برفع نسبة الإنفاق على قطاع الصحة إلى 3% والتعليم إلى 7% من الناتج القومى، وجعل التعذيب جريمة لا تسقط بالتقادم، تبليغ كتابى للمقبوض عليه خلال 8 ساعات بالتهمة الموجهة إليه، وحظر التهجير القسرى لأى فئة أو جماعة، ومنع حبس الصحفيين، وحظر قيام الأحزاب على أساس دينى.


وأكدت خيرية عبد الخالق، مدير مركز إعلام قنا، أن المركز يواصل دوره فى توعية المواطنين بمواد الدستور بعيدًا عن التوجيه، ومن خلال اختيار أشخاص لديهم من الخبرة والكفاءة، ما يمكنهم من توصيل رسالة جيدة للمواطنين.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة