خالد صلاح

قيادى سلفى لـ"مفتى الإخوان": أصحاب العقائد المنحرفة لن يحرروا الأقصى

الأحد، 26 مايو 2013 12:02 ص
قيادى سلفى لـ"مفتى الإخوان": أصحاب العقائد المنحرفة لن يحرروا الأقصى الشيخ عادل نصر عضو مجلس إدارة الدعوة السلفية
كتب رامى نوار

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
شن الشيخ عادل نصر، عضو مجلس إدارة الدعوة السلفية، مسئول الدعوة السلفية بالفيوم والصعيد، وعضو مجلس الشيوخ بحزب النور، هجومًا حادًا على التصريحات التى ذكرها الدكتور عبد الرحمن البر مفتى جماعة الإخوان المسلمين، وعضو مكتب الإرشاد ورئيس الهيئة العالمية لنصرة القدس التى ذكر فيها "البر" أن حاخام يهودى تنبأ بتحرير فلسطين على يد الرئيس مرسى.

وقال "نصر"، فى بيان رسمى له مساء اليوم السبت، تعليقًا على تصريحات البر التى ذكرها خلال المؤتمر الجماهيرى بحافظة بنى سويف،" لا شك أن هذا الكلام فى غاية الخطورة ويخالف العقيدة الصحيحة والتى من بديهياتها أن الغيب لا يعلمه إلا الله"، مستشهدًا بقوله تعالى (قل لا يعلم من فى السموات والأرض الغيب إلا الله) وأمر نبيه صلى الله عليه وسلم بقوله تعالى (قُلْ لَا أَمْلِكُ لِنَفْسِى نَفْعًا وَلَا ضَرًّا إِلَّا مَا شَاءَ اللَّهُ وَلَوْ كُنْتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لَاسْتَكْثَرْتُ مِنَ الْخَيْرِ وَمَا مَسَّنِى السُّوءُ)، مستشهداً بحديث رسول الله: "قال صلى الله عليه وسلم (من أتى عرافًا أو ساحرًا فصدقه فقد كفر بما أنزل على محمد)".

وأضاف عضو مجلس إدارة الدعوة السلفية، مسئول الدعوة السلفية بالفيوم والصعيد، وعضو مجلس الشيوخ بحزب النور،" كيف يصدر مثل هذا الكلام من رجل كالدكتور البر مفتى جماعة الإخوان، فبدلاً من أن يحارب العقائد الفاسدة والشركية والخرافة وبنى كلامه على هذه العقائد الفاسدة والخزعبلات ظنًا منه أن هذا سيجمع له الناس ولاسيما العامة والدهماء الذين يتعلقون بمثل هذه الخرافات، وهل سيتحرر الأقصى على أيدى من يتبنون العقائد الفاسدة والمنحرفة؟"، على حد قوله.

وتابع نصر،" أُذكر الدكتور البر وغيره بأن تحقيق التوحيد ونبذ الشرك هو شرط التمكين فى الأرض قال تعالى (وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِى الأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِى ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا يَعْبُدُونَنِى لا يُشْرِكُونَ بِى شَيْئًا)"، مؤكداً أن المسجد الأقصى لن يتحرر إلا على أيدى من تربوا على عقيدة التوحيد الصافى ونبذوا الشرك صغيره وكبيره والتزموا السنن وحاربوا البدع والشعوذة والدجل.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة