خالد صلاح

وفاة موظف بجامعة الزقازيق خلال اشتباكات الإخوان أمس

الثلاثاء، 12 نوفمبر 2013 01:32 م
وفاة موظف بجامعة الزقازيق خلال اشتباكات الإخوان أمس أعمال عنف طلاب الإخوان بجامعة الزقازيق
الشرقية - إيمان مهنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
خيم جو من الحزن والأسى على كلية التكنولوجيا والمعلومات بجامعة الزقازيق، اليوم، إثر وفاة زميلهم بعد تعرضه لهبوط حاد بالدورة الدموية خلال اشتباكات طلاب الإخوان ومستقلين بالجامعة أمس الاثنين.

يذكر أن المتوفى يدعى "طارق مكى"، موظف بمعامل كلية التكنولوجيا والمعلومات، وتوفى إثر حالة الذعر التى انتابت الموظفين بالأمس نتيجة الاشتباكات العنيفة التى شاهدتها الجامعة.

وقال زملاء المتوفى، إنه كان يعانى من مرض السكر، وتوجه صباح الأمس للتأمين الصحى للمتابعة حالته الصحية وعندما عاد للكلية كانت اشتباكات عنيفة قد وقعت من طلاب الإخوان، الأمر الذى أصاب الموظفين بالذعر، حيث صعد "مكى" لمكتبه بعدها وجلس على الكرسى فى حالة ضيق تنفس ليلفظ بعدها بدقائق أنفاسه الأخيرة.

وطالب زميل المتوفى، الدكتور أشرف الشيحى القائم بأعمال رئيس الجامعة، بضرورة وضع حد لأحداث العنف المفرط، وكذلك المسئولين بالدولة بالتدخل لإنهاء العنف بالجامعات.


وكانت اشتباكات دامية قد وقعت أمس، الاثنين، بالجامعة استخدم فيها السلاح الأبيض والمولوتوف والشماريخ والطوب، مما أحدث تلفيات جسيمة بمبنى رئاسة الجامعة، وإصابة 18 طالباً بجروح.

وفى سياق متصل، هاجم طلاب الإخوان مبنى رئاسة الجامعة، صباح اليوم الثلاثاء، وأطلقوا الشماريخ والمولوتوف، مما أصاب 3 أفراد أمن وضابطين بجروح خلال محاولات التصدى لهم.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة