خالد صلاح

قصور الشريان التاجى وهبوط عضلات القلب تؤديان لزيادة إفرازات العرق

الثلاثاء، 12 نوفمبر 2013 05:08 م
قصور الشريان التاجى وهبوط عضلات القلب تؤديان لزيادة إفرازات العرق صورة ارشيفية
كتبت آلاء الفقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
يوجد بعض الأشخاص لديهم زيادة فى إفرازات العرق، نتيجة للإصابة ببعض الأمراض، منها نشاط الغدة الدرقية، ولكن من الغريب أن يكون ذلك نتيجة لهبوط فى عضلة القلب والآلام الذبحة الصدرية والتوتر المصحوب باضطرابات فى القلب.

يوضح الدكتور أمير شوقى، استشارى القلب والأوعية الدموية بمعهد القلب القومى، أن زيادة إفرازات العرق وشحوب الوجه يحدث نتيجة لنوبات وهبوط فى عضلة القلب، نظراً لوجود قصور فى الشرايين التاجية وآلام الذبحة الصدرية، لأن الآلام تؤدى إلى زيادة فى هرمونات النشاط فى الجهاز العصبى السمبساوى، ويؤدى ذلك إلى زيادة فى إفرازات العرق.

وأضاف استشارى القلب والأوعية الدموية، أن حدوث توتر مصحوب باضطرابات فى القلب يؤدى إلى زيادة إفرازات العرق بالجسم نتيجة لزيادة هرمون الإدرنالين فى الجسم مما يؤدى إلى ارتفاع فى دقات القلب.

وأوضح "شوقى" أن من الأعراض التى تدل على أن زيادة العرق المسئول عنه القلب تكون عبارة عن الآلام فى الصدر مع نهجان والشعور بدوران وضيق فى التنفس مع بذل أى مجهود.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة