خالد صلاح

الخارجية النمساوية تعرب عن ثقتها فى إمكانية التوصل لاتفاق مع طهران

الثلاثاء، 12 نوفمبر 2013 03:50 م
الخارجية النمساوية تعرب عن ثقتها فى إمكانية التوصل لاتفاق مع طهران صورة أرشيفية
فيينا (أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
اعتبر راينهولد لوباتكا, سكرتير دولة النمسا فى وزارة الخارجية، أن جولة المفاوضات الإيرانية الأخيرة التى استضافتها جنيف لمناقشة الملف النووى الإيرانى "خطوة هامة نحو الأمام"،لافتا أن البيان المشترك لمفوضة الاتحاد الأوروبى العليا للشئون الخارجية مع وزير خارجية إيران محمد ظريف يشير إلى هذا المعنى.

وشدد لوباتكا، فى تصريح له اليوم الثلاثاء، على أهمية مواصلة الاستفادة من الزخم الإيجابى للمفاوضات بهدف إزالة آخر العقبات التى تعترض طريق التوصل إلى أول اتفاق مع إيران بشأن برنامجها النووي, معربا عن ثقته فى إمكانية التوصل قريبا إلى اتفاق مع إيران,

كما لفت لوباتكا فى المقابل إلى زيارته الأخيرة التى قام بها قبل أيام معدودة إلى طهران، مؤكدا أن الزيارة كونت انطباع لديه أن القيادة الإيرانية تسعى على محمل الجد إلى التوصل لاتفاق بشأن القضية النووية، مشددا على أن "هذا الانطباع يملأنى بالثقة".

وفى ذات السياق كشف لوباتكا النقاب عن فحوى المفاوضات الأخيرة التى جرت بين الجانبين الأوروبى والإيرانى لافتا أن المفاوضات تطرقت إلى القضايا الإقليمية فى كل من سوريا, العرق, وأفغانستان, وكذلك قضايا الحوار بين الأديان, فضلا عن مناقشة وضع الأقليات الدينية فى إيران.

والجدير بالذكر أن النمسا تقوم خلال الوقت الراهن بمساعى وساطة بين الغرب وإيران فى محاولة لتقريب وجهات النظر بين الجانبين ظهرت فى التصريحات الإيجابية التى أطلقها مؤخرا سكرتير دولة النمسا للشؤون الخارجية لوباتكا بعد الزيارة التى قام بها إلى طهران فى إطار الجهود الهادفة إلى بناء جسور الثقة بين الطرفين بهدف التوصل إلى اتفاق يزيل الاحتقان الناجم عن الملف النووى الإيراني.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة