أكرم القصاص

النائب على ونيس ينفى اتهامه بارتكاب فعل فاضح.. ويصفها بمحاولة تشهير

الجمعة، 08 يونيو 2012 04:03 ص
النائب على ونيس ينفى اتهامه بارتكاب فعل فاضح.. ويصفها بمحاولة تشهير النائب على ونيس
كتب أحمد عطوان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
نفى نائب حزب النور على ونيس عضو مجلس الشعب، الاتهامات الموجهة إليه بمحضر الشرطة رقم 5794 إدارى طوخ، والذى يتهمه بارتكاب فعل فاضح فى الطريق العام.

وأكد بأنه ليس غريباً محاولة التشهير به والنيل منه، فلقد سبق التقول عليه أثناء انتخابات مجلس الشعب، مناشداً على موقعه الإلكترونى الجميع بالكف عن الخوض فى عرضه وتسديد السهام إليه من المغرضين.

وجاء نص ما ذكره فى بيانه: (يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوماً بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين) صدق الله العظيم

وبعد
ليس غريباً ولا مستبعداً ولا جديداً محاولة التشهير بى والنيل منى، فلقد سبق التقول علىَّ أثناء انتخابات مجلس الشعب، خاض فى عرضى من خاض وتقول على المتقولون ووضع على لسانى ما لم أقله ونسب إلىَّ ما لم أفعله، كنت هدفاً لسهام المغرضين ذوى النفوس المريضة.. واليوم أجد نفسى هدفاً لشائعات وافتراءات يعلم الله إنى برئ منها، وأنا إذ أخاطب أهل دائرتى لأبرئ ساحتى.. فأننى أهيب بكل صاحب عقل وبكل ضمير حى أن يحفظ لسانها ويدافع عن عرض أخيه على ونيس..
حفظ الله أعراضكم وأحتسب كل ذلك عند الله ليوم يحكم فيه ملك عادل.



موضوعات متعلقة

شرطة طوخ تحرر محضر آداب عامة ضد عضو بحزب النور.. والنائب يرد: الفتاة ابنة شقيقتى وكانت فى حالة إعياء.. وبعد مشادات مع ضابط الشرطة اتهمنى بالفعل الفاضح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

مفيش دخان من غير نار

الله أعلم بالضمائر

عدد الردود 0

بواسطة:

mohamed

ده راى الاول

فين الراى التانى ؟

عدد الردود 0

بواسطة:

بنت مصر بكندا

الله أعلم

عدد الردود 0

بواسطة:

مسلم معتدل

كفى يرحمكم الرحمن

عدد الردود 0

بواسطة:

kicho8888

أهم حاجة بعد التحقيقات مانلقيش بلكيمي تاني

عدد الردود 0

بواسطة:

محمود فرنسا

دوقو من نفس الكاس

عدد الردود 0

بواسطة:

ضاحى

يا جدعان

عدد الردود 0

بواسطة:

شحبوريي

حاجه تكسف

عدد الردود 0

بواسطة:

من بنها

الشيخ على ونيس كذاااب

عدد الردود 0

بواسطة:

محسن عزب

عجبى

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة