خالد صلاح

فى أول أيام ارتدائه البذلة الزرقاء..

عائلة هشام طلعت تزوره وتطمئنه على تخفيف الحكم بـ"النقض"

الأربعاء، 29 سبتمبر 2010 08:53 م
عائلة هشام طلعت تزوره وتطمئنه على تخفيف الحكم بـ"النقض" هشام تمكن من الإفلات من حبل المشنقة
كتب محمود سعد الدين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
ارتدى رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى بدءا من اليوم الأربعاء البذلة الزرقاء بعد صدور حكم محكمة جنايات القاهرة بمعاقبته بالسجن 15 عاما، بتهمة التحريض على قتل المطربة سوزان تميم.

ويعد اليوم هو الأول الذى يرتدى فيه هشام البذلة الزرقاء بالسجن منذ القبض عليه قبل عامين، ارتدى فيهما هشام البذلة البيضاء أثناء الحبس الاحتياطى، والبذلة الحمراء بعد صدور حكم الإعدام بالجولة الأولى من المحاكمة.

وحسبما أفادت المعلومات الأولية، فإن هشام التقى اليوم بعدد من أفراد عائلته الذين طمأنوه على موقفه القانونى بعد تخفيف الحكم من الإعدام إلى السجن 15 عاما، ونقلوا رسالة من هيئة دفاعه بأن موقفه القانونى الحالى قوى وأن الفرصة ستكون أكبر فى مرحلة النقض، خاصة أن المحكمة تجاهلت مرافعة الدفاع بالمخالفة لقانون إجراءات المحاكمة الجنائية.

وكانت محكمة جنايات جنوب القاهرة بالتجمع الخامس، برئاسة المستشار عادل عبد السلام جمعة، قد قضت أمس الثلاثاء، بسجن رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى 15 عاماً وضابط أمن الدولة السابق محسن السكرى 25 عاماً عن تهمة القتل، بالإضافة إلى 3 سنوات للسكرى، عن تهمة حيازة سلاح بدون ترخيص، مع مصادرة الأموال والسلاح، ورفض الدعويين المقامتين من عادل معتوق ورياض العزاوى، وإحالة الدعوى المقامة من أسرة سوزان تميم للمحكمة المدنية المختصة، مع رفض الدعوى المقامة ضد وزير العدل بشأن حضور المحامين الأجانب، وذلك بعد اتهامهما بقتل المطربة اللبنانية سوزان تميم.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة