خالد صلاح

«جزار الوقيع» أحدث طريقة لحل مشكلات التعدى على الأراضى الحكومية

الجمعة، 05 مارس 2010 01:17 ص
«جزار الوقيع» أحدث طريقة لحل مشكلات التعدى على الأراضى الحكومية
نور على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
اعترف رئيس شركة المعمورة للتعمير والسياحة، بعجزه عن إزالة تعديات على مساحة 17 ألف متر من أراضى الشركة كشف عنها تقرير الجهاز المركزى للمحاسبات.

رئيس الشركة قال إن هذه التعديات بدأت منذ أيام الخاصة الملكية، حيث تم وهبها للعاملين بقصر المنتزه ومنذ ذلك التاريخ وهم يسكنون بها. طالب النائب مصطفى القياتى وكيل لجنة الإسكان بمجلس الشعب بتشكيل لجنة لمفاوضة الطرفين وتقديم سعر وتعويضات ملائمة، فكان رد رئيس الشركة «السكان لا يريدون سكنا بديلا ويقومون بإرسال خطابات لكل المسئولين فنفاجأ بأوامر تقول ارفعوا أيديكم عنهم».

علق القياتى: الموضوع عاوز فتوى زى المجلس وأقترح أن تقوم الشركة ببيع الارض لاى مستثمر بمن عليها. مشيرا إلى أن هناك نوعية من المستثمرين زى جزار الوقيع لا يأخذ إلا الوقيع وبيحقق مكسب.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة