اغلق القائمة

السبت 2018-09-222017

القاهره 06:48 م

متعهدو جمع القمامة يرفضون التقدم لتطبيق منظومة النظافة الجديدة بالجيزة

متعهدو جمع القمامة يرفضون التقدم لتطبيق منظومة النظافة الجديدة بالجيزة.. المحافظة تطرح كراسة الشروط للمرة الثانية وتفشل.. والهيئة تلاحق القمامة فى الشوارع ونقص العمالة يضعها فى مأزق.. والعملة لا تتخطى الـ1400

الأربعاء، 12 سبتمبر 2018 06:00 م

رغم أهمية ملف النظافة بمحافظة الجيزة إلا أنه لم يتم الوصول حتى الآن إلى حل عملى لتطبيق المنظومة الجديدة للنظافة، والتى تعتمد على الجمع السكنى، وذلك بعد فشل طرح كراسات الشروط للمرة الثانية وعدم تقدم متعهدى الجمع السكنى.

 

طرح كراسات الشروط للمرة الثانية بعد عزوف المتعهدين

قبل عدة أشهر طرحت محافظة الجيزة من خلال هيئة النظافة والتجميل كراسة شروط لمتعهدى الجمع السكنى، ولكن لم يتقدم لسحب الكراسة أكثر من 30 شركة، وهذا الرقم غير كافى لتغطية المحافظة، حيث أنه تم تقسيم المحافظة إلى 89 قطاعا، فإطرت المحافظة إلى طرح كراسة الشروط للمرة الثانية منذ شهر ونصف تقريبا، وعدلت عدد قليل من البنود، ومع ذلك لم يتقدم سوى 15 شركة فقط وهذا رقم قليل بالنسبة لمساحة المحافظة.

 

سبب عدم تطبيق المنظومة الجديدة

العاملون فى مجال جمع القمامة أوضحوا سبب عزوف الشركات والمتعهدين عن التقدم لسحب كراسة الشروط، مشيرين إلى أن أول الأسباب هى أن مدة العقد سنة وهى مدة قصيرة لن تتمكن الشركات من تحقيق مكاسب فيها تغطى حجم الإنفاق وأسعار شراء المعدات أو تجديدها فعلى الأقل لابد أن تكون مدة العقد ثلاث سنوات كحد أدنى.

 

اتساع مساحة المربعات جعل الشركات لا تتقدم للمشاركة

وأضاف العاملون فى جمع القمامة، أن المحافظة مساحتها كبيرة وكذلك المربعات التى تم تقسيمها، ما يتطلب دخول شركات كبيرة برأس مال أكبر وهذا غير متاح لصغار الشركات المملوكة لدى متعهدى جمع القمامة، ما جعل البعض يكتفى بقراءة كراسة الشروط فقط وعدم تقدم الباقى للعمل فى المنظومة الجديدة.

 

وأكدت مصادر، لـ"اليوم السابع"، على أن آلية جمع النظافة بالمحافظة الآن تعتمد على تكاتف الجهود من الأحياء مع هيئة النظافة لملاحقة القمامة فى الشوارع ورفعها ومحاولة منع تراكمها.

 

الهيئة ليس بها عمالة تغطى المحافظة وتحتاج لضعف العدد الموجود

وأضافت المصادر، أن الهيئة العامة للنظافة ليس لديها العمالة الكافية لتغطية المحافظة بالكامل، فالهيئة كل قوتها من العماله لا تتخطى الـ1400 عامل ولكى تتمكن الهيئة من تغطية كل الشوارع بالمحافظة تحتاج على الأقل إلى ضعف هذا العدد أى 3 آلاف عامل على الأقل، وفى ظل وقف تعينات جديدة وقفت المحافظة عاجزة عن سد الفجوة الموجودة والتى أثرت على مستوى النظافة فى الشارع بشكل كبير.

 

نقيب الزبالين: المحافظة لا ترى حجم الشركات

من جانبه قال أمين حسن نقيب العاملين فى النظافة، إن المنظومة الجديدة للنظافة التى تسعى محافظة الجيزة تطبيقها بها قصور كبير وفجوة بين المحافظة ومتعدى جمع القمامة، فالمحافظة لا ترى حجم الشركات الصغيرة المملوكة للمتعهدين وتطالبهم بجهد أكبر من ذلك دون مرعاه لإمكانياتهم ودون تقديم الدعم المادى أو تخفيف تلك الأعباء، وهو ما جعل الكثير من الشركات لا يتقدم لسحب كراسات الشروط التى تم طرحها للمرة الثانية، ما يؤكد صحة ما يقوله.

 

وأضاف النقيب العام للعاملين فى النظافة، أنه على المحافظة أن تراعى المساحات الكبيرة للمربعات وتعدل صيغة التعاقد وتطيل من مدته حتى يتمكن أصحاب الشركات من تحقيق هامش ربح يغطى تكاليف النقل واجور العمالة وأسعار المعدات.

 

ننسق للقاء المحافظ الجديد

وأشار أمين حسن، إلى أن متعهدى جمع القمامة يسعون لمقابلة اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة الجديد، لشرح له الأزمة ومحاولة الوصول لحل للخروج منها وتطبيق المنظومة بنجاح وتحقيق المستوى المطلوب الذى ينعكس على مستوى النظافة فى شوارع المحافظة.

 

من جانبه، أكد اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة، على أن ملفات مياه الشرب والنظافة ومخالفات المبانى ومواجهة الإشغالات تأتى على رأس أولويات العمل فى المرحلة الحالية، وأنه سيسعى لحل الأزمة وتطبيق منظومة النظافة بنجاح.