اغلق القائمة

الأربعاء 2018-11-212017

القاهره 08:19 م

أحمد إبراهيم الشريف

رد محافظة أسوان على «عاصمة الثقافة الأفريقية» «2»

الخميس، 12 يوليه 2018 07:00 م

نكمل اليوم رد محافظة أسوان على مقالة «يا محافظ أسوان.. ما الجديد» فى عاصمة الثقافة الأفريقية التى نشرت الخميس الماضى عن جهود محافظة أسوان لتنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية، من أجل إعلان أسوان عاصمة للاقتصاد والثقافة الأفريقية.
 
فى المجال الرياضى تم تنظيم العديد من الأحداث المرتبطة بالجذور الأفريقية منها، استقبال أسوان لماراثون الدرجات رحلة طواف أفريقيا بالدراجات الهوائية لمنظمة C.B.I، تنظيم كل من المهرجان العربى للهجن والفروسية بغرب سهيل، وأيضاً الأولمبياد المصرى الشتوى للشباب، علاوة على مهرجان أسوان الأفريقى العربى للألعاب الشعبية والبيئية بغرب أسوان. 
 
أما بالنسبة للمحور الاقتصادى تم إقامة العديد من المنشآت وتطويرها منها، تنفيذ مشروع رفع كفاءة وتطوير مدينة أبوسمبل السياحية فى جميع قطاعات البنية التحتية والخدمية، من أجل خدمة الحركة السياحية الوافدة وذلك بتكلفة 250 مليون جنيه، لزيادة التبادل التجارى تم افتتاح ميناء آرقين البرى على الحدود المصرية السودانية بتكلفة 100 مليون جنيه وبطاقة استيعابية 7500 مسافر يومياً، وأكثر من 300 شاحنة، كما تم إنشاء وتشغيل الموقف الدولى على مساحة 29 ألف م2 كمرحلة أولى وبتكلفة 15 مليون جنيه، ليستوعب 49 أتوبيس وميكروباص وسيارة نقل ثقيل، تم افتتاح معهد البحوث والدراسات الأفريقية ودول حوض النيل. 
 
واستكمالاً لذلك فإنه مخطط إنشاء مدينة أفريكان كابيتال أسوان كمدينة خضراء وذكية غرب النيل بمساحة 4175 فدانا، بجانب إنشاء مدن ومجتمعات عمرانية جديدة بغرب وشرق النيل بجميع مراكز المحافظة، من أجل تحقيق التوسعات المطلوبة فى المستقبل مع إقامة مناطق صناعية تستهدف توفير الآلاف من فرص العمل للشباب التى بدأت بمنطقتى الجنينة والشباك بمركز نصر النوبة وأيضا المدينة الحرفية لطحن وتنقية الذهب بالعدوة بمركز إدفو. 
 
وفى نفس المخطط سيتم إنشاء المدينة الأفريقية المتكاملة للألعاب والأنشطة الرياضية بمدينة أسوان الجديدة على مساحة 500 فدان، بالإضافة إلى إنشاء مركز مجدى يعقوب لأمراض وجراحات وأبحاث القلب بأسوان الجديدة التى تشهد طفرة كبيرة بتنفيذ مشروع الشريط النهرى بمدينة أسوان الجديدة الذى يقع على مساحة 181 فدانا، وأيضاً بإنشاء العديد من مبانى كليات جامعة أسوان بتكلفة 650 مليون جنيه والتى وصلت إلى 19 كلية، فضلاً عن افتتاح المبنى الجديد لفرع الأكاديمية العربية للعلوم والنقل البحرى بتكلفة 100 مليون جنيه. 
 
 ومن أجل تحويل أسوان لمركز لوجيستى دولى فإنه تم تنفيذ وجارٍ ومخطط لها، إقامة منطقتين استثماريتين بقسطل وآرقين لتوفير عناصر جذب عديدة لأى مستثمر، فى ظل تنفيذ مشروعات استثمارية عملاقة مثل مشروعات المدينة الشمسية ببنبان لإنتاج 2000 ميجاوات الذى يهدف لتصدير الكهرباء لأفريقيا، بجانب إنشاء مصنع كيما 2 بتكلفة 11 مليار، وأيضاً إنشاء أكبر مشروع للدواجن بتكلفة 890 مليون جنيه والمستهدف تصدير إنتاجهما للأسواق الأفريقية.