اغلق القائمة

الجمعة 2018-07-202017

القاهره 07:02 ص

تطوير الطريق الدائرى

صور.. تطوير الطريق الدائرى يساهم فى فك الأزمة المرورية بالإسكندرية ..مديرية الطرق: التكلفة 107 ملايين جنيه و الخطة الجديدة 58 مليون.. و مطالب بسرعة الانتهاء من محور المحمودية

الجمعة، 08 ديسمبر 2017 03:00 ص

"وعد فأوفى".. كان إنشاء شبكة طرق قوية فى مختلف محافظات الجمهورية، أحد أهم المحاور فى البرنامج الانتخابى للرئيس عبد الفتاح السيسى، الذى أكد على الاهتمام البالغ بإنشاء شبكة طرق قوية، فى المحافظات المختلفة.

 و قد شهدت الإسكندرية خلال عام 2017 تنفيذ عدد من المشروعات فى مجال رفع كفاءة الطرق كإحدى المشروعات الخدمية المقدمة إلى المواطنين، و ذلك نظرا لارتفاع عدد حوادث الطرق.

 

الطريق الدائرى بعد التطوير

 وتم تطوير الطريق الدولى الذى كان يعانى من مشكلة حقيقية و سجل أعلى معدل فى حوادث الطرق بالإسكندرية، كما يتم العمل حاليا لأول مرة فى مشروع طريق وادى القمر بطول 2200 متر ، بمشاركة مجتمعية من شركات البترول بالمنطقة، خاصة بعد أن كان غرب الإسكندرية يشكل أزمة كبيرة فى سوء حال الطرق، بالإضافة إلى إفتتاح طريق ( الملك حفنى ) المعمورة بالمنتزة ثان بعد أن أهمل سنوات طويلة، و تطوير و رصف طريق مطلع كوبرى "حسن علام" بطول 4 كيلو متر. 

من جانبة قال المهندس السيد محمد، مدير مديرية الطرق بالإسكندرية، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أنه تم الانتهاء من مشروع تطوير و رفع كفاءة الطريق الدائرى الممتد من خلف الحديقة الدولية و حتى قرى أبيس، بطول 9 كيلو متر فى إتجاهين، و عرض 12.5 متر، و يقطع كلا من حى وسط و يمتد لحى شرق، و ذلك  بتكلفة بلغت نحو 107 مليون جنيه، و ذلك تحت إشراف الهيئة الهندسية بالمنطقة الشمالية العسكرية.

 


سيولة مرورية بعد التطوير

و أوضح مدير مديرية الطرق، أنه قد تم الانتهاء من رصف الطريق بالكامل، و جارى تركيب أعمدة الإنارة و دهان علامات الطريق فقط. 

و أكد مدير المديرية، إن المديرية قد انتهت من تنفيذ الخطة الاستثمارية لعام 2016 – 2017 بتكلفة نحو  90 مليون جنيه، و أعمال رصف جاءت بطول نحو 107 كيلو متر، تضمنت طرق داخلية و رئيسية بالأحياء المختلفة، بإجمالى 176 شارعا على مستوى 10 أحياء بالمحافظة ، مشيرا إلى أنه جارى تنفيذ الخطة الاستثمارية الجديدة 2017 -2018  ، بقيمة مالية بلغت نحو 58 مليون جنيه لاستكمال أعمال رفع كفاءة الطرق الداخلية بالمحافظة. 

 


التطوير بطول9 كم

من جانبة أكد المستشار سامى مختار رئيس الجمعية المصرية لرعاية ضحايا الطرق وأسرهم، على أهمية إعادة تطوير الطريق الدائرى الذى يعتبر من الطرق الداخلية للمحافظة، مشيرا إلى أن حوادث الطرق الداخلية فى مصر هى الأكثر انتشارا من الطرق السريعة، و أكد على أن الطرق الداخلية تحتاج إلى إعادة النظر وتطويرها من خلال زيادة الإنارة وإنشاء المطبات الصناعية التى تنشأ على أسس هندسية علمية و إلغاء المطبات العشوائية.

وأضاف المستشار سامى مختار فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" ، إن العنصر البشرى يمثل 80% من أسباب الحوادث بما يتضمن السائق و القائمين على إدارة المرور، مشددا على ضرورة رفع الوعى بأسباب السلامة على الطرق، مشيرا إلى أن عدد من يلقون مصرعهم ومن يعجزون جراء حوادث طرق فى الشوارع الداخلية والطرقات السريعة فى مصر، يقدر بنحو 16 ألف قتيل و60 ألف مصاب سنويا.

 


التطوير على الجانبين

فيما شدد علاء حسب الله استشارى التنمية المستدامة و المحاضر بالأكاديمية العربية للعلوم و التكنولوجيا، على أهمية الاهتمام بتطوير شبكة الطرق الداخلية بمحافظة الإسكندرية لمواجهة الأزمة المحورية و فتح محاور مرورية جديدة، محذرا من أن الإسكندرية ستواجه مصيرا خطيرا مع أزمة المرور خلال الثلاث سنوات القادمة إذا لم تتحرك الدولة و المحافظة لحل المشكلة المرورية، مما يهدد بتوقف المرور تماما و تحول الإسكندرية إلى جراج كبير ، مشددا على ضرورة الانتهاء من توسعات طريق ترعة المحمودية و ربطه بطريق المحور و الطريق الدائرى،  لتخفيف الضغط على شارع أبو قير ( طريق الحرية ) و فك الأزمة المرورية على هذا الطريق الهام. 

 


سيولة مرورية

من جانبة قال الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية، إن المحافظة تقوم بتنفيذ خطة كاملة لرفع كفاءة الطرق والمحاور الرئيسية بها والتى تساهم في تحقيق الأمن والسلامة والسيولة المرورية وتسهيل حركة النقل والمواصلات على الطرق السريعة، بدءا من طريق وادى القمر وتطوير طريق أم زغيو وطريق إسكندرية مطروح الساحلى، والطريق الدائري ، مؤكدا حرص المحافظة على  رفع المعاناة عن المواطنين ، قائلا : "حريصون على رفع المعاناة عن المواطن خاصة فى حركة التنقلات الداخلية بالمحافظة ". 


تطوير الطريق

و قال الدكتور محمد سلطان، إن المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء استجاب لعدد من طلبات محافظة الإسكندرية خلال زيارته الأخيرة لها، خاصة فيما يتعلق برفع كفاءة الخدمات المقدمة إلى المواطنين، و أشار فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" إلى أن محافظة الإسكندرية تقدمت بخطة لرصف عدد من الشوارع الداخلية و إعادة الشئ لأصله فى عدد من الأحياء بتكلفة بلغت 450 مليون جنيه، و قد وافق عليها رئيس الوزراء، على أن يتم تنفيذها و إعتماد المبلغ المالى على مرحلتين. 

و أكد أنه جارى تنفيذ مشروع محور المحمودية الذى أطلقه الرئيس لحل الأزمة المرورية بالإسكندرية ، حيث سيتم ربط المحور المرورى الجديد بـ13 محور فرعى فى نطاق الإسكندرية لحل مشكلة الاختناق المرورى بالشوارع الرئيسية بالمحافظة ، كما أنه جارى إنشاء خط ترام جديد بالمحور.