اغلق القائمة

الإثنين 2018-11-192017

القاهره 09:42 ص

كريم عبد السلام

ماذا يحدث للمنطقة العربية «8»

الإثنين، 13 أبريل 2015 03:41 م

استفادت الولايات المتحدة كثيراً من تجربة مليشيات حزب الله الشيعى فى لبنان، وكيف صمد فى حروبه ضد إسرائيل أكثر من مرة، وبات اللاعب الأساسى الذى يمكن أن يهدد الاستقرار أو يفرض الحرب فى لبنان. وعند تصميم برامج الحرب لتفجير المنطقة العربية، عمدت الأجهزة الأمريكية إلى استنساخ نموذج حزب الله فى التكوين والتدريب والتسليح وأن اختلفت المهام جذرياً.

والملاحظ لطبيعة الصراع فى الدول العربية التى اجتاحتها الفوضى ما بعد 2010، سيجد فى كل دولة منها مليشيات رئيسية مترابطة تنظيمياً، وتمتلك وفرة فى أنواع التسليح الخفيف الذى يعتبر قوام الحروب الأهلية الأكثر دموية فى العالم، فنجد لدى هذه التنظيمات الأسلحة الرشاشة بأنواعها ومضادات الدروع والدبابات المحمولة مثل صواريخ «آر بى جى» ومضادات الطائرات الخفيفة مثل طرازات صواريخ «سام» التى يمكن التنقل بها بحرية وإطلاقها من أى مكان.

كما ستلاحظ أن رجال الميلشيات الكبرى التى باتت تمثل صداعاً للأنظمة العربية، لهم علاقات ما مع الولايات المتحدة، فأبوبكر البغدادى مثلاً، وريث القاعدة فى بلاد الرافدين بعد مقتل أبومصعب الزرقاوى ،سجنته القوات الأمريكية فى العراق وأطلقت سراحه فى ظروف غامضة ليخرج ويؤسس تنظيم الدولة الإسلامية فى العراق والشام و«داعش» الذى ارتكب الكثير من الجرائم البشعة ضد القوات النظامية فى العراق وسوريا والأردن ومازال يلعب دوراً فى الصراع السنى الشيعى المراد فرضه على المنطقة.

وعبدالملك الحوثى زعيم جماعة الحوثيين فى اليمن تربطه علاقات وثيقة مع المخابرات الأمريكية، وكشف المفكر عبدالله النفيسى فى لقاء تليفزيونى لم يكذبه أحد، كيف عقد عبدالملك الحوثى صفقة مع الأمريكيين تحت إشراف المبعوث الأممى لليمن جمال بن عمر تنص على تمكين الحوثيين من اليمن مقابل قتالهم تنظيم القاعدة، فى جزيرة العرب.

وفى ليبيا تتولى ميلشيات فجر ليبيا المتطرفة مجابهة الحكومة الشرعية وتقويض أى توجه سلمى لإعادة الاستقرار للبلاد، وتتولى تركيا وقطر تمويلها بالسلاح.

وفى سوريا المكشوفة تجرى الأمور جهاراً نهاراً ومن خلال بوابة «السلامة» على الحدود التركية يتدفق السلاح والمقاتلون المرتزقة والأموال إلى المليشيات التى جرى تشكيلها وتدريبها.

جميع هذه الميلشيات تضمن إطالة أمد الحروب وإحداث أكبر قدر من الخسائر البشرية والمادية لأن التعامل معها بالقصف الجوى غير مجد كما هو الحال فى سوريا، ولابد من إدخال عناصر برية للاشتباك معها وهو الهدف، أى استنزاف الجيوش النظامية العربية وجرها إلى مستنقع لا فكاك منه، خاصة مع صبغ هذه الحروب بصبغة دينية تسمح لها بابتلاع أجيال وأجيال من المخدوعين الأغرار.


موضوعات متعلقة..


- ماذا يحدث للمنطقة العربية؟ «1»

- ماذا يحدث للمنطقة العربية؟ «2»

- ماذا يحدث للمنطقة العربية؟ «3»

- ماذا يحدث للمنطقة العربية «4»

ماذا يحدث للمنطقة العربية «5»

-ماذا يحدث للمنطقة العربية «6»

ماذا يحدث للمنطقة العربية «7»