اغلق القائمة

الأحد 2018-09-232017

القاهره 04:32 ص

وزير الكهرباء خلاها ضلمة

الثلاثاء، 10 أغسطس 2010 12:44 م

هل هناك من يحاسب الوزراء على سياساتهم وقراراتهم؟ أشك، فما يفعله بنا المهندس حسن يونس وزير الكهرباء يثبت أن السادة الوزراء تحولوا من موظفين عموميين كبار يتحركون وفق سياسات خدمية وتنفيذية معلنة إلى أباطرة وحكام مطلقين وأصحاب "عزب" و"أبعاديات" يفعلون ما يشاءون وقتما يشاءون!

وزير الكهرباء الذى وعد منذ سنوات بإنارة أقصى قرية فى السلوم وشلاتين وشمال سيناء، والوصول بإنتاج الكهرباء إلى مرحلة الوفرة التى تسمح لنا بتحقيق طفرات صناعية وتصدير الفائض من الطاقة، أصبح متخصصاً فى حرق دم المصريين وتعطيل مصالحهم عبر قطع الكهرباء عن بيوتهم ومصانعهم وورشهم بالساعات الطوال، لدرجة انقطاع الكهرباء عن أربع محافظات كاملة بالصعيد منذ أيام لعدة ساعات متواصلة

المحافظات التى تتميز بكثرة الورش والمصانع الصغيرة، وتعتمد على الطاقة الكهربائية فى التشغيل مثل دمياط والقليوبية،تعانى أيضا من قرارات السيد وزير الكهرباء ، وبالأمس فقط انقطع التيار لمدة ثلاث ساعات متواصلة عن 1200 ورشة ومصنع بمنطقة شبرا الخيمة الصناعية، كما انقطع بالتوازى فى عدة مناطق بالقاهرة الكبرى من الجيزة إلى الدقى وحلوان و15 مايو، ورغم الشكاوى بالجملة التى تصل إلى السادة أباطرة وزراء الكهرباء فلا حياة لمن تنادى، وكأننا لا نعانى من موجة حر غير مسبوقة، هناك من المرضى وكبار السن والأطفال الرضع من لا يتحملونها.

ناهيك عن أن قطع التيار على مناطق كاملة بالساعات تسبب فى توقف الخدمة بمصالح حيوية مثل المستشفيات والمعامل وبعض محطات المياه، الأمر الذى يعنى ببساطة شللاً كاملاً فى مظاهر الحياة بالمنطقة التى تعانى من انقطاع الكهرباء!

وزير الكهرباء ينفذ سياسة قطع الكهرباء بالتناوب عن محافظات ومدن الجمهورية لتوفير الطاقة بهدف تصديرها إلى الدول المجاورة التى ترتبط كهربائياً بالشبكة المصرية، وقد أعلنت شركة الكهرباء الأردنية أمس شراءها 600 ميجاوات/ ساعة من مصر لتغطية العجز الكهربى فى الأردن، كما أعلنت تطبيقها سياسة شبيهة بسياسة السيد يونس وتتمثل فى قطع الكهرباء عن محافظات ومدن الأردن بالتناوب وبشكل مبرمج.

نعود لسؤالنا الأول، هل هناك من يحاسب الوزراء على سياساتهم وقراراتهم؟ هل سياسة قطع الكهرباء عن مدن ومحافظات الجمهورية بالتناوب سياسة حكومية معتمدة؟ وهل وزير الكهرباء مكلف من الحكومة بقطع التيار عن محافظات الجمهورية بهدف تصديرها؟

وهل تتحمل حكومة نظيف مسئولية موت الأطفال فى حضانات المستشفيات وتأجيل مئات العمليات الجراحية وفساد الأمصال فى ثلاجات المعامل، وتعطل مصالح الآلاف العاملين بالمصانع والورش وإصابات كبار السن والأطفال الذين لا يتحملون الحرارة الشديدة فى صيفنا الساخن؟

إذا كانت حكومة نظيف بريئة من قرار قطع الكهرباء عن المحافظات والمدن بالدور، فلابد بالضرب على يد السيد يونس إمبراطور الكهرباء قبل أن ينفجر الناس فى الشوارع.