خالد صلاح

عادل سلامة

بنتكعبل فى مواهب والمصحف الشريف

بنتكعبل فى مواهب والمصحف الشريف

الأحد، 13 مايو 2018 03:15 م

البداية كانت على يد صديقى الشاعر الجميل، صاحب الدم الخفيف والقفشة الحاضرة والروح الوثابة، «عادل سلامة»، فقد كان عادل جالسًا فى بيته، وبدون سابق إنذار تسربت إلى أذنيه أنغام الموسيقى التى صدحت تحت النافذة.

الرجوع الى أعلى الصفحة