خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

جزيرة أبو الخاوى

مدير مباحث البحيرة يعلن خطة محكمة لمواجهة تجار السلاح والمخدرات

مدير مباحث البحيرة يعلن خطة محكمة لمواجهة تجار السلاح والمخدرات

الإثنين، 14 مارس 2016 05:10 م

"لست غريبًا عن محافظة البحيرة وعملت بها رئيسًا للمباحث الجنائية فى وقت سابق".. بهذه الكلمات بدأ اللواء محمد خريصة مدير مباحث البحيرة الجديد أول حديث صحفى له لـ"اليوم السابع"

مدير مباحث البحيرة: تطهير البؤر الإجرامية بالمحافظة من الخارجين على القانون

مدير مباحث البحيرة: تطهير البؤر الإجرامية بالمحافظة من الخارجين على القانون

الإثنين، 14 مارس 2016 09:05 ص

أكد اللواء محمد خريصة مدير مباحث البحيرة، أنه وضع خطة أمنية لمواجهة المجرمين ومعتادى الإجرام، وذلك من خلال توسيع دائرة الاشتباه الجنائى،

مدير مباحث البحيرة يقتحم جزيرة أبو الخاوى مُجددا "وفى عز الضهر" لإعلان تطهير الجزيرة من الخارجين..ويضبط 10متهمين وبحوزتهم 7 بنادق آلية وخرطوش وورشة سلاح و80 طربة حشيش.. والمقبوض عليهم هاربين من أحكام

مدير مباحث البحيرة يقتحم جزيرة أبو الخاوى مُجددا "وفى عز الضهر" لإعلان تطهير الجزيرة من الخارجين..ويضبط 10متهمين وبحوزتهم 7 بنادق آلية وخرطوش وورشة سلاح و80 طربة حشيش.. والمقبوض عليهم هاربين من أحكام

الإثنين، 15 سبتمبر 2014 07:16 م

قاد اليوم اللواء دكتور أشرف عبد القادر، مدير مباحث البحيرة، بإشراف اللواء سيد شفيق مساعد وزير الداخلية للأمن العام، حملة أمنية مكبرة استهدفت جزيرة أبو الخاوى (جزيرة البوص)، تلك الجزيرة التى تتوسط نهر النيل فرع رشيد زمام مركز كوم حمادة، التفاصيل..

"الداخلية" تقتحم جزيرة "أبو الخاوى" أكبر بؤرة لتجارة السلاح بالبحيرة.. 38 مجموعة قتالية ولنشات المسطحات المائية تحاصر المهربين وتضبط 22 من الخارجين عن القانون وبحوزتهم بنادق آلية ومعدات تصنيع أسلحة

"الداخلية" تقتحم جزيرة "أبو الخاوى" أكبر بؤرة لتجارة السلاح بالبحيرة.. 38 مجموعة قتالية ولنشات المسطحات المائية تحاصر المهربين وتضبط 22 من الخارجين عن القانون وبحوزتهم بنادق آلية ومعدات تصنيع أسلحة

الخميس، 11 سبتمبر 2014 02:47 م

قاد اللواء محمد فتحى إسماعيل، مساعد وزير الداخلية لأمن البحيرة، حملة أمنية مكبرة اليوم الخميس، لبث الطمأنينة فى نفوس المواطنين من أجل لإعادة الانضباط للشارع تأكيداً لهيبة وسيادة الدولة، وتفعيل الحملات الانضباطية.التفاصيل..

الرجوع الى أعلى الصفحة