خالد صلاح

الوعظ الدينى الإسلامى

نلتقى على أحزان نجيب محفوظ

نلتقى على أحزان نجيب محفوظ

الخميس، 14 ديسمبر 2017 09:00 م

منذ أيام قليلة مرت الذكرى الـ106 على ميلاد الكاتب العالمى نجيب محفوظ، ويومها قلنا فى الرجل بعض ما يستحق، وبالتالى سنصمت عنه تماما حتى ذكرى الرحيل فى نهاية أغسطس، ولن نحكى عنه إلا لو هبت علينا أحزان جديدة تتعلق بصاحب نوبل.

الرجوع الى أعلى الصفحة