خالد صلاح

عبدالناصر علام

الصعيد ينزف شعراً.. عبدالناصر علام يرحل

الصعيد ينزف شعراً.. عبدالناصر علام يرحل

السبت، 14 أبريل 2018 06:19 م

أشعر بالحزن كلما مات شاعر، وأحس بأن دائرة الجدب تتسع فى العالم، وأشعر بالحزن أكثر كلما مات شاعر صعيدى، وذلك ليس من باب «قبلى» لكن لإدراكى التام بأن هذه البقعة المهمة من العالم فى أشد الحاجة إلى الفن وأثره.

فى محبة عبدالناصر علام

فى محبة عبدالناصر علام

الإثنين، 26 مارس 2018 08:00 م

لا يزال عبدالناصر علام مريضا، لذا سأعيد نشر مقالتى التى كتبتها فى محبته من قبل تحت عنوان «طارة غربالى اتكسرت».

عبدالناصر علام.. «طارة غربالى اتكسرت»

عبدالناصر علام.. «طارة غربالى اتكسرت»

الخميس، 27 أبريل 2017 08:02 م

«تفتكر ممكن نوصل المقطوع/ نرجع لأول ما ابتدينا الخط».. لم ألتق الشاعر الكبير عبدالناصر علام سوى مرتين فى حياتى، ولم أتحدث إليه مباشرة أبدًا، فقط كنت أجلس بعيدًا أراقبه، وأستمع إلى شعره العذب الجميل، معجبًا بما يقوله وبما يكتبه.

الرجوع الى أعلى الصفحة