خالد صلاح

سفير مصر بالمغرب: أسبوع ثقافى مصرى فى فعاليات "وجدة عاصمة للثقافة العربية"

الجمعة، 09 فبراير 2018 05:53 م
سفير مصر بالمغرب: أسبوع ثقافى مصرى فى فعاليات "وجدة عاصمة للثقافة العربية" سفير مصر فى المغرب والدكتورة إيناس عبد الدايم


كتب - أحمد جمعة
إضافة تعليق

أكد السفير أشرف إبراهيم؛ سفير مصر بالمغرب، أن وزيرة الثقافة الدكتورة إيناس عبدالدايم؛ ناقشت مع وزير الثقافة المغربي الدكتور محمد الأعرج؛ على هامش افتتاح الدورة الرابعة والعشرين من معرض الدار البيضاء للكتاب؛ الذى افتتحه ولى العهد المغربي مولاى الحسن أمس الخميس؛ المشاركة المصرية في فعاليات مدينة وجدة المغربية عاصمة للثقافة العربية العام الجارى؛ والحرص على أن تكون مشاركة مصر في تلك الفعاليات على مدار العام الجاري 2018؛ وكذلك الترتيب لزيارة وزير الثقافة المغربى إلى مصر يوم 18 مارس المقبل؛ لاستلام شعلة مدينة الثقافة العربية من مدينة الأقصر.

سفير مصر بالمغرب وايناس عبد الدامي
سفير مصر بالمغرب والدكتور ايناس عبد الدايم

وأضاف سفير مصر بالمغرب، أن الجانبين اتفقا على إقامة أسبوع ثقافي مصري في المغرب خلال العام الجاري؛ ضمن فعاليات اختيار مدينة وجدة المغربية عاصمة للثقافة العربية؛ وتنظيم اسبوع ثقافي مغربي في مصر؛ وتنظيم انشطة ثقافية مشتركة طول العام؛ لتحقيق التواصل الثقافي المستمر؛ وكذلك تنسيق موعد الدورة القادمة من معرض القاهرة الدولي للكتاب؛ والذي سيحتفل باليوبيل الذهبي الدورة القادمة؛ والدورة القادمة لمعرض الدار البيضاء للكتاب؛ والذي سيحتفل باليوبيل الفضي فى دورته القادمة؛ وذلك بهدف ضمان المشاركة الايجابية للجانبين في المعرضين؛ وعدم تعارض الموعدين.

سفير مصر فى المغرب

وأشاد السفير أشرف إبراهيم باختيار مصر ضيف شرف لمعرض الدار البيضاء للكتاب؛ مؤكدا أنه يعد تأكيدا على العلاقات الأخوية والتاريخية التي تجمع البلدين في مختلف المجالات؛ ومن بينها المجال الثقافي؛ كما اشاد بالتنظيم الجيد لمعرض الدار البيضاء للكتاب؛ وتنوع انشطته؛ والمشاركة العربية الدولية الكبيرة فيه؛ وأن المعرض أصبح من أهم معارض الكتاب في المنطقة؛ تحت القيادة الحكيمة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وأوضح أن وزارة الثقافة أعدت برنامجًا ثريا لتقديمه خلال المعرض لعرض كنوز الثقافة المصرية؛ يبرز جانبا كبيرا من الحضارة المصرية العظيمة، ويؤكد قوة وعمق الروابط والعلاقات الممتدة عبر التاريخ بين مصر والمغرب؛ ويضم عدة محاور ثقافية من بينها تاريخ العلاقات المغربية المصرية، خصائص التجربة الروائية في كل من مصر والمغرب، وأبحاث في القصة المصرية القصيرة إلى جانب ندوات أدبية وقراءات شعرية متعددة وعروضًا فنية متنوعة تعكس ألوان من الفنون المصرية.

وأضاف أن مشاركة مصر  فى المعرض تتم بحضور ومشاركة نخبة من الأدباء والمثقفين والفنانين، منهم الدكتور أنور مغيث، الدكتور محمد عفيفي، منى سليمان، حسن خضيرى، محمد البدوى، طارق الطاهر، عبده جبير، سعيد الكفراوي، سعيد نوح، عمرو عافية، سامح محجوب، مي خالد، هالة البدرى، شريف بكر، فريد أبو سعدة، زين العابدين فؤاد، صلاح هلال، وليد علاء الدين، باسم سعد، محمود الغيطانى، أمير العمرى، إلى جانب فناني العود إسلام محمد طه وفادي عادل غالي بالإضافة إلى فرقة التنورة الفلكلورية.

وأشاد بالروابط الثقافية والشعبية الراسخة بين البلدين والتى شكلت حاضنة لتمازج غير مسبوق بين الشعبين الشقيقين، وتؤهل البلدين لشراكة كاملة على المستويات السياسية والاقتصادية والثقافية، مشددا على ضرورة توظيف الثقافة في خدمة السلام في المنطقة والعالم، من خلال نشر ثقافة الاعتدال وتوفير الثقافة الجادة لجذب الشباب بعيدا عن الثقافة المتطرفة، وبالتعاون بين المؤسسات المعنية في البلدين خصوصا الأزهر الشريف والرابطة المحمدية للعلماء.

وأوضح أن سفارة مصر بالرباط تولي أهمية لتفعيل التعاون الثقافي بين البلدين من خلال مستويين: دعم الثقافة المغربية لكي تصل إلى مصر، ودعم الثقافة المصرية لتجد لها مكانا واسعا داخل الفضاء المغربى، عبر تنظيم تظاهرات ثقافية وفنية على مدار السنة؛ والتواصل مع رموز الثقافة المغربية بكافة مكوناتها، للوقوف على رؤيتهم لتطوير العلاقات الثقافية ودفعها إلى آفاق أرحب وأوسع.


إضافة تعليق



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة