خالد صلاح

القراء يهنئون "اليوم السابع" فى عيده العاشر.. مصرى من السعودية: خفف من شعورنا بالغربة.. أبو مالك من قطر: أول ما نتصفحه صباحا.. ومواطنون من عمان والإمارات: حققتم المعادلة الصعبة ولا تتقاعسون عن كشف الحقيقة

الأربعاء، 14 فبراير 2018 06:30 م
القراء يهنئون "اليوم السابع" فى عيده العاشر.. مصرى من السعودية: خفف من شعورنا بالغربة.. أبو مالك من قطر: أول ما نتصفحه صباحا.. ومواطنون من عمان والإمارات: حققتم المعادلة الصعبة ولا تتقاعسون عن كشف الحقيقة اليوم السابع


كتب آسر أحمد
إضافة تعليق

حرص عدد كبير من القراء على إرسال التهنئات والمباركات بمناسبة العيد العاشر لـ"اليوم السابع" ، منذ انطلاقته الأولى فى 13 فبراير عام 2008.

واستقبلت صفحات "اليوم السابع" عبر مواقع التواصل الاجتماعى المختلفة وخدمة الواتس اب، العديد من الرسائل المهنئة بالعيد العاشر، من مختلف انحاء الوطن العربى.

وأرسل القارئ أحمد المنتصر طلعت، برقية تهنئة من المملكة العربية السعودية قائلاً "كلماتى هذه ليست تهنئة بعشرة أعوام من النجاح فحسب بل هى كلمات شكر لليوم السابع، التى خففت من شعورنا بالغربة عن مصر فاليوم السابع، هو مصدرنا الموثوق فيه عن أخبار مصر وأحواله، لكم الشكر والتقدير ومن نجاح إلى نجاح بإذن الله"، كما أرسل أحد القراء قائلاً "عقبال 100 سنة وكل عام وأنتم بكل خير وازدهار".

1
 

 

2
 

واستقبل "اليوم السابع" تهنئة من القارئ أبو مالك من قطر قائلاً "شكر وتهنئة، رسالة شكر وامتنان لليوم السابع، بمناسبة عيده العاشر، أتقدم لكم بجزيل شكرى أنا المواطن المقيم خارج مصر بكل ما تقوم به جريدتكم الموقرة من نقل الأخبار بحرفية ومصداقية عالية حتى أصبحت هى آخر ما أتصفحه وأول ما أتصفحه عند كل صباح، وأخيرا تحيا مصر، بينما أرسل حد القراء من سلطنة عمان قائلاً "أطيب الأمنيات بدوام التفوق، حققتم المعادلة الصعبة، المهنية والصدق والإثارة والمتعة والوطنية الصادقة كل هذا يعنى صحافة اليوم السابع".

3
 

 

4
 

بينما أرسل أحد القراء باقة ورد وكتب قائلاً "كل عام وأنتم بخير بمناسبة مرور عشر سنوات على انطلاق الموقع، واعتبرها من أهم وأفضل المواقع الإعلامية والإخبارية، ودائماً فى تقدم"، وأرسل القارئ عبد الناصر الديب تهنئة قائلاً "إن من فخر لمصر أن يكون فيها أناس يخافون الله ويخافون على بلدنا الغالية مصر ولا سيما هذه الصحيفة الوقورة التى لا تتقاعس فى أن تجد الحقيقة وترسخها دون تزييف للقارئ ولا تتلاعب بفكره، ولنا الفخر أن نهنئ هذه القامة بعيدها العاشر، تحية لرئيسها الوطنى المحترم وكل العاملين بها".

5
 

 

6
 

استقبل الموقع الإلكترونى تعليقاً من القارئ أحمد قائلاً "مبروك العام العاشر، تحية وتقدير لموقعى المميز اليوم السابع، تهنئة من القلب إلى كل العاملين بالموقع"، وكتب مدحت فوزى قائلاً "مبروك لنجاح اليوم السابع على مستوى الوطن العربى وأتمنى ان يستغل اليوم السابع نجاحاته فى إنشاء قناة إخبارية متميزة تنافس القنوات الإقليمية".

7
 

 

8

وحرصت القارئة عايدة على تقديم التهنئة وكتبت قائلة "كل سنة وجميع العاملين والمحررين بخير وسلام، شكراً لكم لانى تعرفت من خلالكم على ناس أفاضل محترمين، مثقفين، قمة فى التواضع، والأخلاق ، ناس قليل ما تجد مثلهم هذة الأيام"، وأرسل الإسكندرانى قائلاً "مساء الخير ، شباب شكله حلو، ربنا يحفظكم".

10
 
 
11
 

وأرسل القارئ حسن كامل من دولة الإمارات قائلاً "تحية طيبة وبعد، كل عام وجريدتنا فى تقدم وازدهار وكل عام وأنتم إلى الحقائق أقرب وإلى القرّاء أصدق، كل عام وأنتم فى رقى لطريقة نشركم للحقائق وددت تقديم التهنئة نيابة عنى وعن كل مغترب يتلهف لمعرفة حقيقة ما يدور فى بلده الحبيب، فأنتم دائماً كُنتُم وستبقون بإذن الله طريقنا لمعرفة الحقائق"، بينما أرسل أحد القراء قائلاً "لليوم السابع والقائمين عليها من الأستاذ خالد صلاح الى فريق الإعداد وفريق العمل، وكل المتواجدين، كل سنة وأنتم طيبين ودمتم لنا وعقبال 100 سنة تتويج إن شاء الله".

 

12
 

 

13
 

 


إضافة تعليق



التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

samy samy

افضل سايت بلامنازع

اليوم السابع هى افضل سايت اخبارى بلامنازع وتتميز بصدق وسرعة الخبر ومصداقية المصدر والبعد عن الاثارة والفرقعة الاعلامية والحقيقة ان اليوم السابع هى اول شئ افعلة لااعرف اخبار مصر الحبيبة--نرجو لكم التوفيق ودوام الصدارة دائما طلب خاص من اليوم السابع--نرجو نشر سلسلة مقالات وتقارير عن الصراع العربى الاسرائيلى وبخاصة الصراع المصرى الاسرائيلى لتوعيه الشباب الذين لم يعاصروا الحروب المصرية الاسرائيلية كما نرجو نشر سلسلة موثقة عن تسلسل جرائم جماعه الاخوان الخونة الذين يريدون هدم مصر منذ قديم الازل ولكن الله  والشعب والجيش والشرطة يحمون مصر الله معكم ويسدد خطاكم وجعلكم منبر دائم لنشر الخقائق المجردة من هدف شخصى

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة