خالد صلاح

"القبور والأضرحة".. دراسة بحثية أثرية ترصد عمارة بكين القديمة

الأربعاء، 14 فبراير 2018 02:00 ص
"القبور والأضرحة".. دراسة بحثية أثرية ترصد عمارة بكين القديمة كتاب القبور والأضرحة فى بكين القديمة




كتب بلال رمضان
إضافة تعليق

صدر عن الدار العربية للعلوم ناشرون كتاب بعنوان "الأضرحة والقبور"، وهو إعداد مجموعة من الباحثين فى معهد أبحاث عمارة بكين القديمة.

ويتناول الكتاب الأضرحة والقبور من حيث اعتبارها أبنية مهمة فى المجتمع الصينى القديم وأحد البقايا المهمة للحضارة ‏القديمة، مع خصائص وطنية وتاريخية بارزة. لم يكن إلا بعد بناء الدول الدكتاتورية ‏الإقطاعية الموحدة وظهور نظام السلطة الإمبراطورى أن شرع فى تشكيل الأضرحة الكبيرة ‏التى تطورت بالتدريج مع تقدم نظام الدولة الممركز لآلاف السنين، ومن أجل تقوية تحكم ‏السلطة، أسست الطبقات الحاكمة المجموعة الكاملة لنظام الدفن والقرابين، الذى أصبح ‏النظام الطقسى المهم للحكام الإقطاعيين للترويج للسلطة الإمبراطورية العالية، أصبح نظام ‏الدفن أيضاً وسيلة مهمة عن الطبقات الاجتماعية، وربما عكس ازدهار وانحدار كل سلالة، ‏ومع التطور التاريخى، تطور نظام الدفن العام إلى النظام الخاص، ليصل إلى الذروة فى ‏المرحلة المتأخرة من المجتمع الإقطاعى وحتى العصر الحديث.‏

كتاب القبور والأضرحة فى بكين القديمة
 

وكما ذكرت الدار فى بيان صحفى فإن هذا الكتاب هو واحدٌ من سلسلة عمارة بكين القديمة، وهو يقدم بشكلٍ رئيسى الأضرحة ‏والقبور فى منطقة بكين. ويهدف هذا الكتاب بشكلٍ منهجي إلى تسجيل واحتواء الأضرحة ‏الإمبراطورية القديمة النموذجية، وقبور الأمراء، وقبور المحظيّات، وقبور المشاهير، وقبور ‏الخصيان الموجودة فى الصين.

وتأتى الرسوم والصور الفوتوغرافية فى البحث الشامل ‏للأضرحة فى بكين مقتبسة من التقارير حول حفريات الآثار المنشورة من قبل معهد أبحاث ‏بكين للآثار الثقافية فى السنوات الأخيرة. واقتبست الرسوم المقاسة فى أجزاء من الكتاب ‏من مجموعة الإنجازات الآثارية فى بكين بالإضافة إلى تقرير حول حفريات الآثار فى ‏بيزوانغ فى بكين، والضريح الإمبراطورى لسلالة جين فى بكين، وقبر سلالة هان الغربية ‏داباوتاى فى بكين.‏

يشتمل الكتاب على موجز وأمثلة للأضرحة والقبور المهمة في بكين مرتبة بحسب تسلسها ‏الزمني ومصنفة وفقاً لأنواعها، ويركز على أبنية الأضرحة الإمبراطورية وقبور الأمراء ‏وخصائصها.


إضافة تعليق



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة