خالد صلاح

الإمارات تطلاق مشروع تطوير القمر الصناعى "مزن سات" لدراسة الغلاف الجوى

الأربعاء، 14 فبراير 2018 06:03 م
الإمارات تطلاق مشروع تطوير القمر الصناعى "مزن سات" لدراسة الغلاف الجوى قمر صناعى - أرشيفية


أ ش أ
إضافة تعليق

أعلنت وكالة الإمارات للفضاء بالتعاون مع جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا والجامعة الأمريكية فى إمارة رأس الخيمة عن إطلاق مشروع تطوير القمر الصناعى "مزن سات" لدراسة الغلاف الجوى للأرض.

وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية أن المشروع يأتى فى إطار خطط الإمارات لتعزيز أنشطة البحث العلمى وتنظيم أنشطة القطاع الفضائى الوطنى حيث سيقوم الطلبة فى الجامعة الأمريكية فى رأس الخيمة بتصميم وبناء "مزن سات" لاستخدامه فى جمع وتحليل البيانات المتعلقة بمستويات ثانى أكسيد الكربون والميثان فى شتى أنحاء دولة الإمارات مستفيدين من المرافق والمخابر العلمية المتطورة فى معهد مصدر التابع لجامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا.

وأوضحت الوكالة الإماراتية أنه سيجرى إطلاق القمر الصناعى فى العام 2019 من قبل "وكالة استكشاف الفضاء اليابانية" من أحد المواقع التى تديرها فى اليابان نظرا للوزن الخفيف لمثل هذا النوع من الأقمار الصناعية التى تزن عادة أكثر من كيلوجرام واحد بقليل مما يتيح إمكانية إطلاقه كحمولة إضافية ضمن عمليات إطلاق لطرف ثالث وبتكاليف منخفضة نسبيا.


وقالت إن القمر الصناعى يقيس عند وصوله إلى مداره كمية غازى الميثان وثانى أكسيد الكربون وتوزعها فى الغلاف الجوى باستخدام كاشف بالأشعة تحت الحمراء ذات الموجات القصيرة حيث سيقوم فريق من الطلاب برصد ومعالجة وتحليل البيانات التى يرسلها إلى محطة أرضية فى الدولة.


ويقدم القمر الصناعى الإماراتى رؤى معمقة حول مدى تركيز المواد المغذية فى المياه الساحلية للخليج العربى، مما يوفر توقعات دقيقة حول نمو الطحالب البحرية وبالتالى اتخاذ الإجراءات الوقائية ذات الصلة فى الوقت المناسب.


إضافة تعليق



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة