خالد صلاح

مختار نوح: 60% من الإخوان عدل عن فكر الجماعة بعدما اكتشف زيفهم

الخميس، 04 يناير 2018 01:17 ص
مختار نوح: 60% من الإخوان عدل عن فكر الجماعة بعدما اكتشف زيفهم مختار نوح الكاتب والمفكر الإسلامى


كتب أيمن رمضان
إضافة تعليق

قال مختار نوح، الكاتب والمفكر الإسلامى، إن جماعة الإخوان الإرهابية لا تستطيع أن تدير شركة حتى تنجح فى إدارة الدولة المصرية، لافتاً إلى أن فشلهم فى حكم مصر خلال العام الذى وصلوا فيه للحكم خير دليل، مشيراً إلى أن عددهم تضاءل الآن على خلاف وقت المعزول محمد مرسى، مشدداً على أن نشاط الإخوان الخيرى تضاءل حتى صدقات العيد الكبير كان بها شىء اسمه شنطة رمضان يخرجونها خلال شهر رمضان الكريم والعيد ألغيت وألغى معها حماس الشباب فى أن يضحى أو ينصح.

 

وأضاف "نوح"، خلال حواره ببرنامج "كل يوم"، الذى يقدمه الإعلامى عمرو أديب، عبر فضائية "ON E"، أن 60% من التنظيم عدل عن فكر الإخوان الإرهابية تماماً بعدما تبين لهم وهم وزيف الفكرة التى اعتنقوها، لافتاً إلى أن الضغط الذى تمارسه عناصر الإرهابية الآن والتعاون مع قطر وتركيا تهدف إلى إخراج المعزول محمد مرسى من محبسه وليس عودته للحكم، لافتاً إلى أن العجز أصبح يقينًا لديهم ويتطلعون الآن لعهد التطبيع مع مبارك كما كان فى السابق كون ذلك عصرهم الذهبى.


إضافة تعليق



التعليقات 3

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد رشاد زنون المصري

ذيل الكلب عمره ما ينعدل ولو علقت فيه طوبه

ووالله اني شاكك فيك انت الآخر لم نسمع ان احد من الاخوان المفسدين استقاموا انما هي التقية يا هذا التقية التي يستخدمها الشيعة واليهود وقت الضعف وعدم الحيلة

عدد الردود 0

بواسطة:

عبد القادر

الترويج للجماعة الاخوانيه

هذا كله ترويج للجماعهد الإخوانيه ومحاولة أفهام الشعب أن الجماعة أصبحت لا حيلة لها ولا قوة وهو أسلوب آخر لتحقيق بعض من أهدافها حتى تحين الفرصة للانقضاض مرة أخرى والناس فى غفلة ....والسيد مختار نوح ومن على شاكلته أكبر مروجين لهذا التكتيك

عدد الردود 0

بواسطة:

حفاة الوطن

عصر ابوالفساد مبارك كان بيئة خصبة ترعرع اخوان الشياطين بانشاء مدارسهم الخاصة وشركات تمولهم

كان ابوالفساد مبارك يستخدمهم كفزاعة للشعب المصرى على انهم البديل الوحيد في حال عدم انتخاب الحزب الوطنى ولهذا رايناه يدمر الاحزاب المعارضة وعندما سقط مبارك استغل اخوان ىالشياطين الفراغ السياسى للنقضاض على السلطات كلها  ونجخوا في الحصول على السلطة التنفيذية والتشريعية وقشلوا مع القضاء لانه ىكان مستقلا عن الحياة الشياسة وكذلك المؤسسة العسكرية فشلوا في السيطرة عليها  ووقفت مع الشعب لتحقق ما اراده في التخلص من هذا السرطان الشيطانى والغريب انك ستجد الكثيرين من اخوان الشياطين كانوا منتمين الى الحزب الوطنى فاذا قلت له انه اخوانى قال لك كيف وانا كنت عضو بالحزب الوطنى فهم يتلونون كالحرباء ومنهم من تجده الان يرفع شعار تحيا مصر ومن داخله اخوانى شرير !!

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة