خالد صلاح

حقن منع الحمل وسيلة سهلة لتحديد النسل لكن الستات بتخاف منها لهذا لسبب

السبت، 13 يناير 2018 11:00 م
حقن منع الحمل وسيلة سهلة لتحديد النسل لكن الستات بتخاف منها لهذا لسبب حقن منع الحمل


كتبت أميرة شحاتة
إضافة تعليق

حقن منع الحمل.. ربما لم تسمع عنها السيدات كثيرا فهى وسيلة تحديد النسل غير المنتشرة على الرغم من مميزاتها وسهولة التعامل معها، ولكن اللولب هو الأكثر انتشارا فى مصر لخوف السيدات من استخدام أدوية هرمونية طويلة المفعول وكذلك الخوف من زيادة الوزن.

 

وهنا يحدثنا الدكتور أيمن هانى، استشارى أمراض النساء والتوليد والعقم بطب قصر العينى، حول حقيقة كونها تزيد الوزن مؤكدا أن 20% فقط من السيدات يزيدون فى الوزن بعد استخدامها، وكذلك بشأن تأثيرها الهرمونى فهى مفيدة جدا فى حالة السيدات اللاتى يرغبن فى تنظيم الوقت بين الحمل والآخر أو الامتناع عن الحمل بعد إنجاب عدد أطفال كافى، بينما قد تؤثر هرمونيا بشكل سلبى فقط على من تريد أن تأخر أول ولادة لها.

 

وحدد هانى أبرز عيوب هذه الحقن فى الآتى :

 

التأخر فى رجوع التبويض حيث إنه قد يتأخر لفترة تصل إلى 6 أشهر بعد التوقف عن أخذ الحقن.

 

- اضطرابات بالدورة الشهرية أهمها انقطاع مؤقت لها أثناء فترة اخذ الحقن.

 

وأوضح استشارى أمراض النساء والتوليد، أن بالنسبة لأنواع هذه الوسيلة، فتضم نوعان وهما حقن شهرية تحتوى على هرمونى الاستروجين و البروجسترون، وتأخذ فى نفس الموعد شهريا عن طريق العضل، والنوع الآخر يكون كل 3 أشهر ويوجد منها نوعان إما عن طريق العضل أو تحت الجلد وتكون من أهم مميزاتها أنها وسيلة فعالة جدا لمنع الحمل وسهلة فى أخذها، وخصوصا التى تعطى تحت الجلد ويمكن للمريضة ان تستخدمها بنفسها وتشتريها من الصيدلية ويحافظ ذلك على خصوصية المريضة وسهولة استخدام الدواء.


إضافة تعليق



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة