خالد صلاح

انفراد.. الأزهر يبحث إنشاء المعاهد اليابانية.. وفد يابانى زار الجامعة وقطاع المعاهد لعرض تجربتهم.. مسئول التعاون الدولى: انتهيت من المشروع لعرضه على الإمام الأكبر.. رئيس المعاهد: ننتظر زيارة سفير اليابان

السبت، 13 يناير 2018 07:00 ص
انفراد.. الأزهر يبحث إنشاء المعاهد اليابانية.. وفد يابانى زار الجامعة وقطاع المعاهد لعرض تجربتهم.. مسئول التعاون الدولى: انتهيت من المشروع لعرضه على الإمام الأكبر.. رئيس المعاهد: ننتظر زيارة سفير اليابان الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف


كتب لؤى على
إضافة تعليق

كشف الدكتور أحمد نبيل، مسئول التعاون الدولى والعلاقات الخارجية بجامعة الأزهر، عن انتهائه من مشروع "المعاهد اليابانية" لعرضه على الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، بحضور الشيخ صالح عباس، رئيس القطاع الدينى ، مضيفا فى تصريحات لليوم السابع ،أن المعاهد اليابانية على غرار المدارس اليابانية، والتى تهدف إلى الارتقاء بمستوى التعليم فى المعاهد الأزهرية مستفيدة من الخبرة اليابانية فى مجال التعليم.
 
صورة - الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف
 

وفد يابانى زار جامعة الأزهر لبحث نقل التجربة

 
وأضاف أن الأسبوع الماضى زار وفداً يابانيا ضم خبراء فى التعليم ، جامعة الأزهر وبالأخص كليتى أصول الدين والتربية ، لافتا إلى أنه تم تنسيق لقاء مع قطاع المعاهد الأزهرية، وتم عرض تجربة النهضة التعليمية فى اليابان ، وجرت عدة مناقشات بين الخبراء ومسئولى التعليم الأزهرى.
 
وتابع: نعد لمشروع ضخم لتطوير التعليم الأزهرى بمساعدة اليابان جارى إعداده الآن، لافتا إلى أن السفير اليابانى سيزور الجامعة قريبا وسيتم توقيع اتفاقية بشأن التعليم .
 
 

رئيس قطاع المعاهد الأزهرى: حريصون على الاستفادة من التجربة اليابانية 

من جانبه، قال الشيخ صالح عباس رئيس قطاع المعاهد الأزهرية ،أن الوفد اليابانى زار جامعة الأزهر وعرض بعض الخدمات التى يمكن أن يقدمها للتعليم الجامعى،مضيفا أن التعليم الأساسى فى اليابان هو التعليم قبل الجامعى ،موضحا أن الوفد ضم خبيرا فى التعليم من أفضل 3 خبراء تعليم  فى العالم،مضيفا حريصون على الاستفادة من التجربة اليابانية فى التعليم الأزهرى.
 
صورة - جامعة الازهر 
 
 
وتابع فى تصريحات لليوم السابع: استمعنا من الوفد عن نهضة التعليم اليابانى وسئلنا الوفد عن السلبيات التى واجهوها وكيف تم التغلب عليها ،وكم كانت الفترة الزمنية التى استطاعوا خلالها النهوض بالتعليم حيث كشف أن ذلك كان فى غضون قرن من الزمان ، وكانت ابرز السلبيات فى اليابان ضعف حضور الطلاب وضعف مستوى المعلمين ،وتغلبوا على ذلك بقوانين صارمة وتم فتح الباب لمدرسين جدد استطاعوا معالجة الخلل بوجود الجدد ، كما ان التقييم للمعلم يكون بالخطابات الواردة من اولياء الامور وكذلك استبيان للطلاب لاستطلاع رأيهم فى المدرسين حتى أصبحت أصعب مهنة فى اليابان هى مهنة المعلم رغم أنه اكبر راتب لكنها أصعب مهنة.
 

الأزهر ينتظر زيارة السفير اليابانى لنقل تجربة المعاهد اليابانية

وأضاف: "استمعنا ايضا لكيفية توزيعهم للمدرسين المتميزين على كافة انحاء اليابان للاستفادة منهم، وتلك الزيارة هى زيارة مقدمة لزيارة سفير اليابان بالقاهرة".
 
وكان قد عقد لقاء جمع الوفد الياباني ممثلا في مجموعة من المسئولين عن التعليم قبل الجامعى باليابان وممثلوا الأزهر الشريف برئاسة الشيخ صالح عباس جمعة رئيس قطاع المعاهد الأزهرية بمركز الأزهر للمؤتمرات حيث قام الوفد اليابانى بعرض تجربتهم الرائدة للنهوض بالتعليم فى اليابان وقد وقف مسؤولوا الأزهر على التجربة فى مدى إمكانية  تطبيقها داخل المعاهد الأزهرية.

إضافة تعليق



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة