خالد صلاح

رئيس البريد: نعزز الشمول المالى بـ30 مليون عميل

الخميس، 14 سبتمبر 2017 08:00 ص
رئيس البريد: نعزز الشمول المالى بـ30 مليون عميل عصام الصغير رئيس الهيئة القومية للبريد


كتبت: هبة السيد

قال عصام الصغير رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد فى تصريح، لـ"اليوم السابع": إن هيئة البريد سيكون لها دور كبير فى تعزيز الشمول المالى، حيث يمتلك نحو 24 مليون عميل بحسابات التوفير، إضافة إلى 7 ملايين مستفيد لصرف المعاشات بمصر ما يمثل ثلث عدد سكان مصر بنحو 31 مليون مواطن.

وأكد الصغير والذى يشارك فى فعاليات المؤتمر الدولى السنوى التاسع للتحالف الدولى للشمول المالى، أن الهيئة سيكون لها تأثير كبير فى الشمول المالى بمصر.

وبدأت  فعاليات المؤتمر الدولى السنوى التاســـع للتحالف الدولى للشمول المالى الذى ينظمه التحالف بالتعاون مع البنك المركزى المصرى فى الفترة مـن 13- 15 سبتمبر الجارى فى مدينة شرم الشيخ.

وأصبحت الهيئة القومية للبريد هى الحل الجاهز والسريع لتعزيز الشمول المالى فى ظل انتشاره فى كافة ربوع مصر، وتميزه بتاريخ طويل من تقديم الخدمات إلى المواطنين، منذ إنشائها من 150 عاما وحتى اليوم، فضلا عن برامج التطور بمؤسسة البريد لتواكب التطور العصرى للحياة.

ويعرف الشمول المالى، بأنه إتاحة الخدمات المالية سواء كانت مؤسسات أم أفراد "جانب العرض"، والعمل على تمكين فئات المجتمع من استخدام تلك الخدمات "جانب الطلب"، من خلال تقديم الخدمات المالية بجودة مناسبة وبأسعار معقولة عبر القنوات الرسمية للنظام المالى الرسمى.

 وأثبتت الدراسات وجود علاقة وثيقة بين الشمول المالى والاستقرار المالى والنمو الاقتصادى مثل اتاحة التمويل للشركات الصغيرة والمتوسطة يعمل على دعم النمو الاقتصادى، تحقيق المصلحة العامة التى تتعلق بخلق فرص عمل مما يساهم فى تحقيق النمو الاقتصادى وبالتالى خفض معدلات الفقر، وتحسين توزيع الدخل، ورفع مستوى الھاتف المحمول..ويتميز البريد المصرى بـ3 عوامل تساهم فى تعزيز دوره لتحقيق الشمول المالى، وزيادة حجم التعاملات المالية داخل السوق الرسمى وتعزيز دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة.





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة