خالد صلاح

بعد اللبن العلماء يحولون الدم إلى بودرة لسهولة نقله

الأربعاء، 13 سبتمبر 2017 05:00 م
بعد اللبن العلماء يحولون الدم إلى بودرة لسهولة نقله الدم

كتب بيتر إبراهيم

سواء كان الجنود فى ساحة المعركة، أو النساء فى الولادة أو ضحايا حادث السيارة، أو مرضى النزيف يتطلب لهم نقل سريع من البلازما وهو الجزء السائل من الدم الغنى بالبروتينات المهمة للشفاء، ولكن تكون مجمدة ويجب أن تذاب وبالتالى تأخذ وقتًا طويلاً ما بين 20 إلى 30 دقيقة ويمكن أن تحدث الوفاة فورًا.

ومع ذلك نجح فريق العلماء الأمريكيين فى تحويل الدم إلى بودرة، ويتم تحويله إلى سائل بمجرد إضافة الماء، حيث إن حوالي 2.5 مليون شخص فى البلدان الغربية يموتون من النزيف الحاد كل عام، ولكن كان يمكن نجاتهم إذا عولجوا قبل وصولهم.

لذلك يجب أن يتم تسليم البلازما إلى الضحية في الوقت المناسب أى ما يطلق عليها "الساعة الذهبية"، وعندما يمر هذا، يصبح الانتعاش صعبًا.

ولكن هذا أصبح شيئًا من الماضى، وذلك بفضل طريقة جديدة لتحويل البلازما إلى مسحوق ويمكن تخزينها فى أكياس جاهزة لنقل الدم، ويمكن للأطباء بعد ذلك إضافة الماء وتكون البلازما جاهزة للاستخدام في غضون دقائق، ويجرى تطوير التكنولوجيا في الولايات المتحدة، وينبغي أن تكون متاحة في المملكة المتحدة البريطانية في غضون عامين.

وقامت شركة "فيليكو ميديكال"، بتكييف تقنية تسمى التجفيف بالرش لتحويل السائل إلى مسحوق، على غرار تلك المستخدمة لتحويل الحليب الطازج إلى مسحوق، وذلك عن طريق، ضخ البلازما المتبرع بها من خلال فتحات ضيقة كالرذاذ التي يتم تسخينها بلطف لتبخير الماء.

وتم إجراء بحوث حول سلامة وفعالية البلازما المجففة إلى حد كبير، حيث إنه في وقت سابق من هذا العام، ذكرت دراسة أجراها معهد الجيش الأمريكي للبحوث الجراحية أنه كان بنفس فعالية عمليات نقل الدم العادى في مساعدة الدم على التجلط.





التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

عادل بمدرسة ألمشاغبين

ألحلقة ألخامسة من أدينى عقلك

دة لو كان عندهم دم.

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة