خالد صلاح

أستاذ أعصاب ينسف أسطورة الترامادول بينشط ويؤكد: مجرد عازل لمراكز الإحساس

الأربعاء، 13 سبتمبر 2017 05:00 ص
أستاذ أعصاب ينسف أسطورة الترامادول بينشط ويؤكد: مجرد عازل لمراكز الإحساس ترامادول - أرشيفية

كتب بيتر إبراهيم

الترامادول من المسكنات المروجة بكثرة فى المجتمع المصرى، حيث إنه يعتبر من المسكنات القوية، إضافة إلى أنه يساعد على علاج سرعة القذف عند الرجال.

وأوضح الدكتور عمرو الجمال، أستاذ أمراض المخ والأعصاب بجامعة الزقازيق، أن الترامادول يقوم بتغليف القنوات العصبية التى تقوم بتوصيل الإشارات الناتجة عن أى أضرار أو آلام فى الجسم إلى المخ، لافتا إلى أنه ليس منشطا كما يدعى الجاهلون، وإنما هو عازل لمراكز الإحساس بالألم.

وأشار "الجمال" إلى أن الأجزاء المصابة بالجسم ترسل إلى المخ إشارات استغاثة حتى تشعر بها وتقوم بعلاجها فى وقت مبكر، لكن الترامادول يعمل على عدم وصول تلك الاستغاثة إلى المخ وبدلا من علاجها يقوم الشخص بالضغط عليها دون أن يشعر.

وأكد أستاذ أمراض المخ والأعصاب أن مدمنى الترامادول يأملون بأن يتخلصوا منه ولكنهم غير قادرين على ذلك، فبمجرد الامتناع عنه تصل المئات من إشارات الاستغاثة إلى المخ فى وقت واحد، مما يجعلهم يشعرون بالموت نتيجة الآلام المبرحة التى بدأت بالظهور مع الامتناع عن تناول الترامادول .

وأضاف أن الترامادول يعطل مراكز الإحساس فى الجسم بالكامل ليس فقط الإحساس بالألم، وإنما الإحساس بكل شىء فيطغى ذلك على شخصية مدمن الترامادول، فتجده كالجماد لا يشعر بشىء ولا يدرك ما هو مقدم عليه، ويتكلم دون أن يشعر ولا يأبه للجميع فهو فى عزلة عن الإحساس بمن حوله تماما.





التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

ناصر

المقال يوحى بأنه عقار مفيد

والعنوان الذى اختاره الكاتب يشدك إلى أن هناك إكتشافا علميا يقلب الموازين . إلا أن رأى الدكتور الجمال ومضمون كلامه لايحوى هذا المعنى بل في آخر كلامه تحذير إلى أن مدمنى هذا السم لايستطيعون التوقف عنه نتيجة الآلام التى تظهر عليهم . من فضلك سيدى الكاتب رفقا بنفسك وبشباب ذه الأمة الضائع في كل شىء بدلا من تشجيعهم على مثل ذلك ادفعوهم لحب وطنهم والعمل على تقدمه اجعلوهم يخرجوا طاقتهم المكبوتة في تعمير ارضهم وزرع الخير والنماء . بهذا تتقدم بلدنا وبهذا يحاب الإرهاب اللعين الذى أتعب قلوبنا واخذ منا الرخيص والغالى .

عدد الردود 0

بواسطة:

بنت مصرية

نعمة الألم !!

تعاطى المخدرات بصفة عامة , لتعطيل الية الشعور بالألم من غير سبب مرضى بيعتبر كفر بنعمة ربنا سبحنه وتعالى , زى اللى بيشرب الخمر ويعطل عمل عقله , هو بكده بيكفر بنعمة العقل , ربنا سبحنه وتعالى مبيخلقش حاجة بدون هدف , خلق فينا الشعور بالألم علشان لما نتعب نحس بالتعب فنرتاح , لما نمرض نحس بالمرض فنتعالج , كتير من الناس ميعرفوش ليه السرطان اتسمى المرض الخبيث , خبثه جاى من انه فى مراحله الأولى المريض بيه مبيحسش بالألم , فبالتالى مبيطلبش العلاج , لحد ما مرحلة السرطان تتقدم ويبقى غير قابل للعلاج فهنا يحس العيان بالألم , ومن هنا جه خبث السرطان , أخطر شىء ان الواحد يبقى تعبان ومش حاسس , أو مريض ومش حاسس , فى مدمنى الترامادول ممكن توصل ان المدمن يبقى رجله مكسورة وماشى عليها من غير ما يحس بحاجة أو بطنه مفتوحه وهو مش حاسس بحاجة أو مضروب بالنار وقرب يموت بالنزيف وهو ولا هو هنا , او يصاب بأزمة قلبية يروح فيها وهو مش حاسس بأى وجع , لحد ما فجأة يطب ساكت وينتقل للرفيق الأعلى , المخدر مش بينشط المتعاطى ولا حاجة انما ببساطة بيخليه جبلة متبلد الأحساس , النشاط انى اجرى عشرة كيلو وانا مدركة تماما انى بجرى وبنهج وعضلاتى بتوجعنى بس عندى القدرة انى اكمل جرى, ولو تعبت فى النص اهدى سرعتى واريح وبعدين اكمل , مش انى اجريهم من غير ما احس اصلا انى بجرى لغاية ما قلبى يقف واقع ميتة !! فهمتوا الفرق ؟؟الترامادول وغيره من المسكنات القوية والمخدرات معمولة علشان المرضى اللى أمراضهم بتسببلهم الام شديدة ميقدروش يتحملوها , مش منطقى ولا انسانى نسيبهم يصرخوا ويعضوا فى الأرض من شدة الألم وممكن يموتوا من شدة الألم كمان , هنا المريض بياخد المسكن او المخدر تحت اشراف طبى ولسبب وجيه , مش اى حد عنده صداع ياخد ترامادول , امال اللى لسه باتر رجله ياخد ايه !!واللى عنده سرطان فى مراحله الأخيرة ياخد ايه !! الترامادول سبب تلت ارباع الكوارث اللى بنسمع عنها كل يوم , اتقوا الله فى نفسكم وفى اللى حواليكم .

عدد الردود 0

بواسطة:

علاء

الي التعليق رقم 2

احسنتي والله كلامك صح جداً

عدد الردود 0

بواسطة:

مش مهم

تحية لدكتور المخ والاعصاب...

تحية لكاتب المقال.... شرح شيق لاستاذ المخ والاعصاب... زمان سمير غانم قال فى مسرحية المتزوجون اللى بيبقى فاطر فول بيبان عليه... يعدى والاشارة حمرا ويقولك حمرا مين...فعلا الترمادول بيعمل كده... انا من اللى ربنا تاب عليهم من البرشام ده... الحمد لله... من غير مبالغة الترامادول والاباتريل والنوعية دى من البرشام... قضية امن قومى....

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة