خالد صلاح

مشاجرة بين بريطانية وطبيب بسبب تكاليف عملية تجميل بالدقى

الأحد، 13 أغسطس 2017 03:55 م
مشاجرة بين بريطانية وطبيب بسبب تكاليف عملية تجميل بالدقى عمليات تجميل - أرشيفية

كتب سليم على

أمرت نيابة الدقى، برئاسة المستشار حسن على، بإخلاء سبيل سيدة بريطانية الجنسية، وطبيب تجميل شهير، بعد خلاف بينهما حول عملية تجميل أجراها لها الطبيب امتد للتشابك بالأيدى.
 
تحقيقات المستشار محمد سلطان، وكيل اول النيابة، فى القضية رقم  13223 لسنة 2017، كشفت نشوب  خلاف بين "خالدة. ع"، 53 سنة، بريطانية الجنسية من أصول يمنية، وطبيب تجميل شهير بمنطقة الدقى، يدعى "عادل. م"، بعدما أجرى لها الطبيب عملية جراحية بمستشفي خاصة، لكن نتائج العملية لم تكن مرضية للسيدة.
 
وأشارت التحقيقات، إلى أن السيدة البريطانية عادت للطبيب فى عيادته الخاصة، وطالبته برد نصف ثمن العملية، نظرًا لأن نتائجها لم تكن كما ترغب، فتحول الأمر إلى مشادة كلامية ثم تطورت لتشابك بالأيدى، وتعدى كلا منهما على الآخر بالضرب، واتهمت المجنى عليها، الطبيب بالإهمال فى علاجها، والتعدى عليها بالضرب والتحرش بها، وقالت إنها دفعت له أتعاب العملية الجراحية 120 ألف جنيه، وطالبته برد نصف المبلغ لكنه رفض.
 
وخلال التحقيقات، نفى طبيب التجميل الشهير اتهامات السيدة ، واتهمها بالتعدى عليه بالضرب وإتلاف هاتفه المحمول، وأكد الطبيب أنه لم يحاول التحرش بمريضته إطلاقا، مؤكدا أنها كانت مخدرة بالكامل أثناء العملية التى أجريت لها، ما ينفى محاولته التحرش بها منطقيا، وأكد أنه تلقى منها فقط مبلغ 60 ألف جنيه مقابل العملية.
 
وتقدم كلا منهما بمقاطع فيديو للمشاجرة التى دارت بينهما فى عيادة الطبيب، والتى تثبت تعدى كلا منهما على الآخر، وأمرت فى النهاية بإخلاء سبيل الاثنين على ذمة الاتهامات المتبادلة بينهما بالتعدى والضرب.




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة