خالد صلاح

رجل المهام الصعبة أحمد زكى عابدين رئيس مجلس إدارة العاصمة الإدارية الجديدة: أزور المشروع يوميًا وأتواجد بالشركة لتكوين فكرة عامة.. استراتيجية جديدة للإنجاز والتسويق.. وطرح أول وحدات سكنية بعد عيد الأضحى

الأحد، 13 أغسطس 2017 08:21 م
رجل المهام الصعبة أحمد زكى عابدين رئيس مجلس إدارة العاصمة الإدارية الجديدة: أزور المشروع يوميًا وأتواجد بالشركة لتكوين فكرة عامة.. استراتيجية جديدة للإنجاز والتسويق.. وطرح أول وحدات سكنية بعد عيد الأضحى اللواء أحمد زكى عابدين خلال لقاء الرئيس


كتب أحمد حسن

لقاء مثمر جمع الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأحد، مع اللواء أحمد زكى عابدين، رئيس مجلس إدارة العاصمة الإدارية الجديدة، حيث أصدر الرئيس السيسي،  توجيهات لرئيس شركة العاصمة الإدارية الجديدة، بضرورة المضي قدماً في تنفيذ منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية الجديدة، وضمان الالتزام بالبرامج الزمنية المحددة لتنفيذ الإنشاءات الخاصة بها، على أن يتم ذلك وفق أفضل معايير الجودة وبأحدث التقنيات، فضلاً عن متابعة معدلات التنفيذ الخاصة بباقي المدن الجديدة، مشيراً إلى أهمية أن توفر العاصمة والمدن الجديدة لساكنيها مستوى معيشة راقي ومتطور، وأن تتاح بها مختلف الخدمات الاجتماعية والاقتصادية والترفيهية على نحو حديث ومتكامل.
 
وأكد اللواء أحمد زكى عابدين، رئيس مجلس إدارة العاصمة الإدارية الجديدة،  فى تصريحات لـ"اليوم السابع" عقب اللقاء، أن مجلس الإدارة لشركة العاصمة الإدارية الجديدة سيجتمع خلال الأيام القادم لإصدار قرار تعيينه رئيس لمجلس الإدارة .
 
وأضاف زكى عابدين أنه بالرغم من عدم استلامه العمل بشكل رسمي إلا أنه يتوجه بصفة يومية للشركة ومقر المشروع لتكوين فكرة عامة عن المشروع حتى يتسنى له وضع إستراتيجية جديدة للشركة وللمشروع وخاصة فى ظل توجيهات الرئيس السيسى المستمرة للانتهاء من مراحل جديدة بالمشروع وتسويقه على أعلى مستوى.
 
وجدد زكى عابدين التأكيد على أن الفترة القادمة ستشهد البدء في التسويق للحى السكنى في العاصمة الجديدة أخذًا في الاعتبار ما وصلت إليه معدلات التنفيذ من مستوي متقدم، وذلك تمهيدًا لطرح أول وحدات سكنية بالعاصمة الإدارية بعد عيد الأضحى المبارك، حيث يأتي ذلك بالتزامن مع إعلان شركة العاصمة الإدارية الجديدة بدء حملة تسويقية للمشروع خلال أيام وتستمر لمدة أسبوعين، تمهيدًا لبدء طرح أول وحدات سكنية بالمشروع .
 

أحمد زكى عابدين فى سطور

واشتهر اللواء أحمد زكى عابدين، وزير التنمية المحلية الأسبق، ابن لمحافظة بنى سويف، إحدى محافظات الصعيد، بقدرته على سرعة اتخاذ القرار، فضلا عن امتلاكه القدرة والمهارة على إدارة الأزمات والملفات الصعبة، حيث تدرج فى مناصب عدة منذ تخرجه وتولى أكثر من منصب، أبرزها توليه قيادة سلاح المهندسين العسكريين منذ 1995 وحتى 1997، ثم عين رئيسًا للهيئة الهندسية للقوات المسلحة بين 1997 و2000.
 
وتولى أحمد زكى عابدين، منصب الملحق العسكرى فى السفارة المصرية بواشنطن بين 1993 و1995، وعقب خروجه من القوات المسلحة، تولىرئاسة الجهاز المركزى للتعمير، ثم رئيسا لهيئة تعاونيات البناء والإسكان، وبعد ذلك تم اختياره محافظا لبنى سويف، ليكون أول محافظ لبنى سويفمن أبناء المحافظة، وهذا ما جعله يحظى خلال فترة توليه المنصب بحب المواطنين لمهارته فى الإدارة وعدم التفرقة بين غنى وفقير أو بين عائلته أوعائلات أخرى.
 
 

وزيرا للتنمية المحلية فى عهد الإخوان

وفى حلقة جديدة من مشواره فى خدمة الدولة اختاره الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك ليتولى محافظا لمحافظة كفر الشيح خلفا للمحافظ صلاحسلامة، عام 2008 واستمر فى كفر الشيخ حتى تم اختياره وزيرا للتنمية المحلية فى حكومة هشام قنديل.
 
خلال فترة توليه وزارة التنمية المحلية، استطاع إدارة عدد من الملفات أبرزها ملف اللامركزية ورغبته فى سرعة تطبيقها، ونظم أكثر من مؤتمردولى دعا فيه عدد من الخبراء فى مختلف الدول لاستعراض تجربة تطبيق اللامركزية وكيفية تطبيقها فى مصر، وأن يكون المحافظ رئيس جمهوريةمحافظته ليستطيع اتخاذ القرار فى الوقت المناسب دون الرجوع إلى الوزير المختص، وكانت له دائما مقولة شهيرة "المحافظ ميقدرش يفصل أو ينقلوكيل وزارة عنده إلا بعد الرجوع للوزير المختص".
 
 

أشد المؤيدين لانتخاب المحافظ

كما كان االلواء أحمد زكى عابدين، من أشد المؤيدين والمدافعين عن فكرة اختيار المحافظ بالانتخاب، وليس بالتعيين، مؤكدا أن انتخاب المحافظ يصبفى صالح المحافظة لأنه سيكون أكثر شخص على دراية بمشاكل أبناء محافظته وأهم الخدمات التى تحتاجها المحافظة.
 
ورغم أنه كان عضو فى حكومة هشام قنديل التابع لجماعة الإخوان، إلا أنه كان ضد أخونة المحافظات فتقدم بكشف يتضمن ترشيحات لمحافظين بعيداعن الإخوان، وطلب من ميرفت التلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة آنذاك ترشيح امرأة لتولى منصب محافظ، كما رشح أشخاص أقباط لتولىمنصب محافظ فى ظل حكومة هشام قنديل الإخوانية.
 

الأب الروحى للجولات الميدانية

وتبنى اللواء أحمد زكى عابدين، فكرة الجولات الميدانية فى المحافظات وعقد مؤتمرات جماهيرية أسبوعيا فى كل إقليم من أقاليم محافظات مصر،بدأها بإقليم محافظات القناة، ثم إقليم شمال الصعيد، وإقليم جنوب الصعيد، وكان يشدد فى كل مؤتمر على ضرورة ترك المحافظ لمكتبه والتواجد دائماوسط المواطنين للتعرف على مشاكلهم وحلها وإزالة أى عقبات تقف أمام المشروعات التى تنفذ داخل المحافظة لخدمة المواطنين.
 
 




التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى صريح

ابحث عن عمل فى العاصمة الادارية

فوق.لانها بجوار بيتى و ارسلت رسائل كثيرة لرئاسة الجمهورية و بدون رد من الرئاسة الجمهورية.موقعى لو سعادة الوزير عابدين يحب يبص علية

عدد الردود 0

بواسطة:

د.جلال الشعار

اتمنى....

أتمنى للعاصمة الادارية أن لا تكون نسخة مكررة من القاهرة المتهالكة وأتمنى أن تكون مدينة نظيفة خالية من العشوائيات وخالية من البلطجية الذين انتشروا فى شوارع البلد كالجراد وتحت مسميات مختلفة

عدد الردود 0

بواسطة:

مجدي

فين فين

ايوه نفسي اعرف سياده اللواء عمل ايه بالضبط علشان يتولى كل المناصب دي لو سمحتوا دلوني على انجاز واحد هو فيه ايه هي مصر خلصت فيها القيادات ف

عدد الردود 0

بواسطة:

Hesham sabra

أخشى

أكثر ما أخشاه من خلال البرنامج التسجيلى إللى عرض على التليفزيون أن تتحول العاصمة الحلم من نموذج ومثال لدبى إلى نموذج ومثال لمدينة العبور وستة أكتوبر

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة