خالد صلاح

4 عقوبات رادعة للمنضمين للتنظيمات الإرهابية وتلقى تدريبات عسكرية بالخارج

الإثنين، 17 يوليه 2017 05:30 ص
4 عقوبات رادعة للمنضمين للتنظيمات الإرهابية وتلقى تدريبات عسكرية بالخارج إرهابيون - أرشيفية

كتب محمود نصر

بعد أن القت السلطات الليبية القبض على 4 مصريين ينتمون لتنظيم "داعش"،وفى منطقة صحراوية قرب مدينة البيضاء مقر الحكومة الليبية المؤقتة، ينشر "اليوم السابع" عقوبة الانضمام لتنظيمات إرهابية وتلقى تدريبات عسكرية فى الخارج.

 

عرف قانون مكافحة الإرهاب المصرى الإرهاب بأنه كل جماعة أو جمعية أو هيئة أو جهة أو منظمة أو عصابة مؤلفة من ثلاثة أشخاص على الأقل أو غيرها أو كيان تثبت له هذه الصفة أيا كان شكلها القانونى أو الواقعى سواء كانت داخل البلاد أو خارجها وأيا كان جنسيتها أو جنسية من ينتسب إليها تهدف إلى ارتكاب واحدة أو أكثر من جرائم الإرهاب أو كان الإرهاب من الوسائل التى تستخدمها لتحقيق أو تنفيذ أغراضها الإجرامية.

 

1 يعاقب بالسجن المشدد مدة لا تقل عن 10 سنوات كل مصرى تعاون أو التحق بغير إذن كتابى من السلطة المختصة بالقوات المسلحة لدولة أجنبية أو بأى من الجماعات المسلحة أو الجمعيات أو الهيئات أو المنظمات التى يقع مقرها خارج مصر وتتخذ من الإرهاب أو التدريب العسكرى أو تعليم الفنون الحربية أو الأساليب القتالية أو الحيل أو المهارات وسائل لتحقيق أغراضها فى ارتكاب جرائم إرهابية أو الإعداد لها ولو كانت أعمال هذه الجهات غير موجهة إلى مصر.

 

إذا تلقى الجانى أى نوع من أنواع التدريب أو التعليم المشار إليها بالفقرة السابقة من هذه المادة تكون العقوبة السجن المؤبد.

 

كما يعاقب بذات العقوبة المنصوص عليها بالفقرة الأولى من هذه المادة كل من سهل لغيره التعاون أو الالتحاق أو العبور إلى خارج مصر بغرض الانضمام إلى القوات المسلحة لدولة أجنبية أو بأى من الجماعات المسلحة أو الجمعيات أوالهيئات أو المنظمات.

 

يعاقب بالسجن المشدد مدة لا تقل عن 10 سنين كل من قبض على شخص أو خطفه أو احتجزه أو حبسه أو قيد حريته بأى قيد إذا كان الغرض من ذلك إجبار إحدى السلطات أو الجهات بالدولة على القيام بعمل أو الامتناع عنه أو الحصول على مزية أو منفعة من أى نوع.





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة