خالد صلاح

حصاد أول يوم تنسيق.. 40 ألف طالب يسجلون رغباتهم على الموقع الإلكترونى.. "القاهرة" تجبر معهد الإحصاء على فتح المعامل.. والسماسرة ينسقون الرغبات بـ 30 جنيها..و"حلوان" تتدراك انقطاع الكهرباء

الإثنين، 17 يوليه 2017 10:11 م
حصاد أول يوم تنسيق.. 40 ألف طالب يسجلون رغباتهم على الموقع الإلكترونى.. "القاهرة" تجبر معهد الإحصاء على فتح المعامل.. والسماسرة ينسقون الرغبات بـ 30 جنيها..و"حلوان" تتدراك انقطاع الكهرباء التنسيق - أرشيفية


كتب: وائل ربيعى- محمود راغب

انتظمت أعمال التنسيق بالجامعات فى اليوم الأول لتسجيل رغبات طلاب المرحلة الأولى، إلا أنه رغم انتظام العملية فى المجمل، ظهرت بعض المشكلات الوراثية بالتنسيق، وأولها انتشار سماسرة التنسيق الذين اعتادوا على هذا السلوك لاستغلال أولياء الأمور والطلاب وتسجيل الرغبات مقابل 30 جنيها للطالب، رغم إتاحة الخدمة مجانا بالجامعات، وكذلك امتناع معهد الإحصاء بجامعة القاهرة عن تقديم الخدمة للطلاب حتى الواحدة ظهرًا لعدم تقاضى الموظفين مكافأة تنسيق العام الماضى.  

تدخلت إدارة جامعة القاهرة متمثلة فى الدكتور جابر نصار، رئيس الجامعة، والدكتور محمد عثمان الخشت، نائب رئيس جامعة القاهرة لشئون التعليم والطلاب، وأجبرت عميد معهد الإحصاء الدكتور عبد الحميد العباسى، على فتح معامل الحاسب الآلى لتنسيق رغبات الثانوية العامة، مؤكدة أن عملية التنسيق هى مهمة قومية تتكاتف فيها مؤسسات الدولة جميعا وعلى رأسها الجامعات لإنجازها.

وفى جامعة حلوان، ظهرت بعض المشكلات الروتينية المتمثلة فى انقطاع خدمة الإنترنت لبعض الوقت وكذلك التيار الكهربائى عن معامل الحاسب الآلى بالمعمل المركزى بالجامعة، إلا أن هذه المشكلة تم تداركها بشكل سريع عندما عاد التيار الكهربائى مرة أخرى فاستأنف موظفى التنسيق تسجيل رغبات طلاب المرحلة الأولى.

وقال الدكتور محمد الديب أمين عام جامعة عين شمس المساعد، إنه لم يتم رصد أى شكاوى، اليوم الإثنين، أول أيام المرحلة الأولى للتنسيق من الطلاب بشأن أعمال تسجيل الرغبات بمعامل الجامعة ، مؤكدا أن معامل  الجامعة على أتم استعداد لاستقبال الطلاب على مدار كافة مراحل التنسيق.

وأضاف أمين عام جامعة عين شمس المساعد، إن هناك 14 معملا للحاسب الألى موزعة على 5 كليات، وهى كليات الحاسبات والمعلومات والبنات والهندسة والآداب والزراعة"،  بالإضافة لمعمل للحاسب الألى بالمدينة الجامعية ، مجهزين لاجراء أعمال التنسيق الإليكترونى وتسجيل الرغبات من خلال أكثر من 350 جهازاً للحاسب الألى ويقوم بالعمل عليها 120 متخصصا .

وأشار أمين عام جامعة عين شمس المساعد، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، إلى أن إجمالى عدد من سجلوا رغباتهم اليوم الإثنين أول أيام المرحلة الأولى للتنسيق بمعامل جامعة عين شمس بلغ حوالى 1200 طالب وطالبة .

وأكد أمين عام جامعة عين شمس المساعد، إن معامل الحاسب الألى مجهزة وعلى استعداد لاستقبال الطلاب طوال مراحل التنسيق وتبدأ فى استقبال الطلاب من التاسعة صباحا وحتى الثالثة عصرًا يوميًا وتقدم الخدمة مجانا للطلاب.

وأعلن سيد عطا، رئيس قطاع التعليم والمشرف على التنسيق بوزارة التعليم العالى والبحث العلمى، عن أن عدد الطلاب الذين سجلوا رغباتهم بتنسيق المرحلة الأولى بلغ حتى الآن 40 ألف طالب على الموقع الإلكترونى للتنسيق.

وأضاف عطا، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، إن عمليات تسجيل الرغبات منتظمة، مشيرًا إلى أن وزير التعليم العالى الدكتور خالد عبد الغفار يتابع بشكل دورى أعمال التنسيق من خلال مكتب التنسيق ومعامل الحاسب الآلى بالجامعات.

وأكد الدكتور محمد عثمان الخشت، نائب رئيس جامعة القاهرة لشئون التعليم والطلاب، إن عملية تسجيل الرغبات بمعامل الحاسب الآلى التابعة لمعهد الإحصاء بجامعة القاهرة منتظمة بعد تدخل إدارة الجامعة وافتتاحها.

وأضاف الخشت، إن الجامعة ألزمت عميد معهد الإحصاء الذى رفض افتتاح المعامل لعدم تقاضى المعهد مكافأة تنسيق العام الماضى، بفتح المعامل نظرًا لأن المعامل جزء أصيل من عملية التنسيق والتنسيق مهمة وطنية لابد أن تتكاتف مؤسسات الدولة المختلفة لإنجازها.

وتابع الخشت، إن جامعة القاهرة لن تتأخر لحظة للقيام بدورها الرئيسى فى إنجاز المهمات الوطنية وأولها التنسيق، الذى تعد من أكبر المساهمين به من خلال عدد المعامل والموظفين المكرسين لخدمة الطلبة.

ومن المقرر أن تستقبل المرحلة الأولى من التنسيق التى بدأت أعمالها اليوم الإثنين ولمدة 5 أيام، 109 آلاف طالب وطالبة وبحد أدنى، للشعبة  العلمية 390 درجة فأكثر أى بنسبة 95.12%، والشعبة الهندسية 374 درجة فأكثر أى بنسبة 91.22%، بينما جاءت الشعبة الأدبية 326 درجة فأكثر أى بنسبة 79.51%.





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة