الأحد، 23 يوليه 2017 07:18 م
خالد صلاح

مجموعة مرسيليا للاستثمار العقارى تحقق طفرة فى مبيعاتها مع بداية صيف 2017

الخميس، 13 يوليه 2017 08:04 م
مجموعة مرسيليا للاستثمار العقارى تحقق طفرة فى مبيعاتها مع بداية صيف 2017 مجموعة مرسيليا للاستثمار العقارى

أعلنت شركات مرسيليا للاستثمار العقارى أنها حققت طفرة في مبيعاتها وأرباحها في بداية صيف 2017، وهذا ما عهدت عليه مجموعة شركات مرسيليا منذ تدشينها بأن تظل فى القمة، وهذا يؤثر بشكل كبير على رواج مبيعاتها ونمو أرباحها، ومن المتوقع تزداد مبيعاتها فى الربع الثانى والثالث من العام المالى الجاري، على الرغم من الأزمة الاقتصادية وتعويم سعر الصرف، وهذا أثر بشكل كبير علي أرباح معظم شركات التطوير العقارى والتي سعت إلى ترويج وحداتها والسعى وراء زيادة المبيعات دون النظر والتحقق من الأرباح المتوقعة والتى تأثرت بشكل كبير بسبب ارتفاع تكلفة التنفيذ، مما جعلها تواجه أزمة كبيرة و بالأخص بعد ارتفاع أسعار الطاقة، وتأثير ذلك على زيادة تكاليف الإنشاء، وهذا ما وضع تلك الشركات فى مفترق طرق ما بين الوفاء بالتزاماتها تجاه عملائها أو تأثر أرباحها مما يلزمها بالتنفيذ بتكلفة إنشائية تفوق سعر البيع.

 

واستطاعت مرسيليا الوفاء بالتزاماتها تجاه مساهميها فى ظل خطواتها الواثقة والتى اتخذتها فى الربع الأول بالحفاظ على كمية الوحدات المعروضة وليس زيادتها، مما ساهم فى عدم تأثرها بشكل كبير، و جاء ذلك بناءً على قيام مرسيليا بدراسة واعية لمتغيرات الاقتصاد المصرى بشكل عام، وتأثيره على السوق العقارى بشكل خاص والتى جعلتها تتخذ قرارا بالتحفظ على المبيعات فى كافة مشروعاتها المطروحة  خلال الربع الأول من العام الحالى .

و لوجود رؤية مستقبلية دقيقة شارك فيها الدكتور شريف الصفطاوي، الخبير المالي لمجموعة شركات مرسيليا، و الذى يشغل منصب مساعد رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للشركة تنم عن وجود زيادة متوقعة فى أسعار الطاقة، تنعكس على تكلفة التنفيذ فقد أرجأت الشركة مبيعاتها للربع الثانى والثالث من العام المالي الحالي.

 

وواكبت الشركة بكل دقة نسبة الزيادة في تكلفة التنفيذ مع زيادة أسعار وحداتها بشكل موازي تماماً يحقق لها نسبة أرباح ترضي الشركة و المساهمين، ولا تؤثر علي العملاء.

 

والجدير بالذكر أن مرسيليا تحفظت بصورة كاملة أظهرت فى قوائمها المالية انخفاضاً فى أرباحها خلال الربع الأول من العام، وقد أفاد دكتور شريف الصفطاوي أن المبيعات قد لاقت رواجاً ملحوظاً  خلال الايام القليلة المنقضية مما سوف ينعكس علي صافي الربح المتوقع في قوائمها المالية خلال الربع الحالي .





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة