الخميس، 29 يونيو 2017 02:29 م
خالد صلاح

"حمدين وعلى وجنينة" ماتقولش إيه اديتنا قطر..!" فى كاريكاتير "اليوم السابع"

الخميس، 15 يونيو 2017 12:10 ص
"حمدين وعلى وجنينة" ماتقولش إيه اديتنا قطر..!" فى كاريكاتير "اليوم السابع" كاريكاتير

سلط كاريكاتير "اليوم السابع" الضوء على قضية استدعاء المرشح الرئاسى السابق حمدين صباحى لمصورى قناة الجزيرة القطرية لتصوير اعتصام الصحفيين داخل مقر النقابة حول معارضته هو والمحامى خالد على لقضية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية.
 
ورسمت ريشة فنان الكاريكاتير إيهاب النوبى، لوحة تعبيرية تلخص الدور الذى يلعبه حمدين صباحى وخالد على والمستشار هشام جنينة فى الظهور الاعلامى الدائم بقناة الجزيرة القطرية التى تمارس دورا تخريبيا ضد عدد من الدول العربية وعلى رأسها مصر. 
 
وظهور حمدين صباحي، وخالد على وهشام جنينة وتغطية قنوات الإخوان وقطر المتخفية والمعلنة  فى الأحداث الأخيرة فى مصر ومنها ما حدث بالأمس فى نقابة الصحفيين الخاصة بمظاهرة جزيرتى تيران وصنافير يكشف حاجة فى نفس هؤلاء لإشعال الحرائق واستغلال الأزمة.
 
كاريكاتير

 





التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد ابراهيم

الاغبياء لا يدخلون الاتحادية

لماذا خرجت علينا فرقة حمضين المسرحية بهذا العرض السخيف اليوم ؟؟؟ هل فعلا لتأكيد مصرية تيران وصنافير ؟؟ أشك فى ذلك فهم لا يهتمون حتى لو ضاع كل الوطن --- هل خرجوا لرد المقابل للريالات القطرية وحتى يحصلوا على المزيد ؟؟ هل خرجوا نكاية في السيسي وحتى يحجزوا مكانا لحمضين فى انتخابات ٢٠١٨ ؟؟؟ اعتقد انها سبوبة فى الحالتين !!! ولكن لأنهم جميعا اغبياء ويعلمون تماما ان قطر هى سبب كل بلاء لمصر والعالم كله مكان الاولى بهم ان يكونوا فى صف السيسي ضد قطر حتى لو انتهت السبوبه --- ولانهم شديدى الغباء فكروا ان الشعب المصري الكريم الذى وثق في السيسي لا يمكن ان يثق فيهم رغم استغلالهم للضائقة المادية الموقتة التى تعيشها مصر ---- ان يقرا حمضين ومن معه هذه الكلمات ويعرفون تماما ان الشعب المصري يرفض وصايتهم ويلعن سلوكهم وخيانتكم وعمالتهم وسوف يضربهم بالأحذية اذا فكروا فى نشر الفتنة والبلبلة --- مصر لها رجال يسهرون عليها محل ثقة الشعب ولن يفرطوا أبدا فى ذرة رمل من ارضها مهما كانت الكلفة --- حمضين الحنجوري الزعيم فكر ان الجيش المصري الذي ضحى بدماء أولاده الزكية التي روت اجزاء كبيرة من ارض الوطن لا يمكن ان يخون اويفرط --- حمضين ورفاقه هم خونة الشعب الباحثين دائماً عن السبوبه يأي طريقه او اُسلوب فالغاية عندكم جميعا تبرر الوسيلة وهذا ما لمسه شعب مصر منكم طوال السنوات العجاف الماضية والي الان ----

عدد الردود 0

بواسطة:

رافع _ البحيرة

إتلم المتعوس على خايب الرجا

لايختلف الخنزير الأول ( حمضين ) عن الخنزير الثانى ( خالد على ) عن الخنزير الثالث ( جنينة ) مع أسفى الشديد عشان أنا حاسس إنى بأظلم الخنازير .

عدد الردود 0

بواسطة:

محامى شرقاوى

طيور الظلام

يجب سرعة القبض على الثلاثة الخونة

عدد الردود 0

بواسطة:

مصري وطني .ضد الكلاب الضالة المرتزقة اعداء مصر و المصرين

بامر الشعب

يجب القبض علي اي شخص مهما كنت صفته ضد مؤاسسات الدولة و قرارتها و للاسف من هؤلاء الضالة الذي لا يمثلون الشعب المصري موجدين في البرلمان يجب التطهير قبل فوات الاوان لان التسامح مع هؤلاء المرتزقة ليس في مصلحة مصر ولا المصرين .. مفيش شئ اسمه حرية رائ في حقائق . اللهم اني بلغت اللهم فاشهد

عدد الردود 0

بواسطة:

محمود البورسعيدى

مين دول أصلاً ..!!؟؟

أنا عايز أعرف مين فيهم خبير بالخرائط ولا الجولوجيا ولا علوم البحار ولا حتى بالتاريخ .... ومين هما دول اصلاً .... حاجة غريبة ، يا أغبياء الجزيرتين بغض النظر عن أحقية سيادة السعودية عليهما ، سواء عندنا أو عندهم فهما تحت السيادة العربية ... أنا بس اللى غايظنى من الشخصيات دى " سى حمضين افندى " انه ملزق نفسه فى عبد الناصر والناصرية منه براء .... ولا جنينة مول ده كمان ... ولا المحامى ابو تلاته تعريفة " لو كان يعرفها " كان فين لما كانت مصر بتخوض حروبها ضد الصهيونية والإستعمار من أجل كرامتها وشرفها وعرضها وكل شبر من أرضها ... لاحول ولا قوة الا بالله ... اللهم احفظ مصر من كل شر حاقد ومستبد ومستخدم من اعداءها وكل ناكر لجميلها وللأسف عايش على أرضها .... !!!

عدد الردود 0

بواسطة:

مغتربه

يتكم الهم انتو التلاته

اتنيلو على عينكو يا خونه وسيبو البلد لو مصر مش عجباكم روحو فى ستين داهيه تخدكم عند تميم إللى مأجركم عاشت مصر حره تحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر انشر ياسابع وخليك محايد

عدد الردود 0

بواسطة:

Abusaif

الله برحمه

مات الضمير عند المرتزقه .................... سيبوا البلد تمشي و ينصلح حالها .

عدد الردود 0

بواسطة:

مواطن

الثلاثة بدون عمل بمعنى اخر مرتزقة

تحيا مصر

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة