خالد صلاح

وزيرة الهجرة تستقبل وفدا من مجلس الشيوخ والنواب التشيكى

الأربعاء، 24 مايو 2017 12:44 م
وزيرة الهجرة تستقبل وفدا من مجلس الشيوخ والنواب التشيكى جانب من اللقاء


كتب محمود راغب

التقت اليوم الأربعاء، السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، وفدا من جمهورية التشيك، ضم توماس جروليخ، عضو مجلس الشيوخ التشيكى، وفيكتوريا كوخينيوفا، سفيرة التشيك فى القاهرة رئيس لجنة الدانماركيين المقيمين فى الخارج.

وأعربت "مكرم" عن اهتمامها بالتعاون فى قضايا الهجرة، مشيرة إلى أن وزارة الهجرة على مدى ما يقرب من عامين منذ نشأة الوزارة نجحت فى مد جسور التعاون بين المصريين فى الخارج والوطن الأم سواء فى عمل مؤتمر مصر تستطيع للعلماء أو عقد دورات لأبناء الجاليات، وكذلك عقد أول مؤتمر مصرى للمرأة المهاجرة خلال يوليو المقبل.

كما أوضحت "مكرم" أن الوزارة تسعى لوضع قواعد بيانات للاستفادة من المهاجرين وخبراتهم، فضلا عن إطلاق مبادرة "التسجيل للتأمين" لعمل تأمين صحى للمصريين فى الخارج، مضيفة أن مصر صاحبة تجربة جيدة عبر فتح باب الانتخاب للمصريين بالخارج، فضلا عن وجود لجنة مختصة بشئون المصريين فى الخارج فى البرلمان المصرى لأول مرة، مكونة من 8 أعضاء وتتبع لجنة الشئون والعلاقات الخارجية.

وأعرب الوفد عن شكره لاستقبال الوزيرة، كما أثنى على التجربة المصرية فى وجود وزارة للهجرة تهتم بشئون المصريين فى الخارج، مضيفا أنهم يطمحون إلى تطبيق ذلك والاستفادة من التجربة المصريين واستغلال الخبرات التشيكية، حيث يقوم بذلك حالبا وزارتى التجارة والصناعة والداخلية.

وأوضح الوفد أن قرابة    5.2 مليون مواطن تشيكى من أصل 10 ملايين مواطن هم عدد السكان هاجروا خارج جمهورية التشيك خلال فترة الحرب العالمية وحقبة الشيوعية، وينتشرون فى دول عدة منها مصر، حيث يشكل التشيكيون اتحادا ترأسه سفيرة التشيك فى القاهرة، وتهتم السفارة بتعليمهم اللغة التشيكية داخل السفارة، بجانب مساعدتهم فى مجال التجارة، واستطاعوا الاندماج فى المجتمع المصرى والزواج من مصريين، وكذلك تواجد التشيكيين فى استراليا ونشاطهم الثقافى حيث يقيم جزء من الموجودين فى استراليا مهرحان الأفلام التشيكية.

كما أوضح الوفد أن جمهورية التشيك تستقبل مهاجرين من دول عديدة منها أوكرانيا والبلقان وفيتنام، حيث تعد ثالث أكبر دولة استقبالا للفيتناميين

 وأكدت "مكرم" فى ختام لقائها على أن الوزارة التشيك من الدول التى تربطنا بها علاقات قوية، موضحة إمكانية التعاون البناء فى قضايا الهجرة وفتح آفاق الهجرة الآمنة.





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة