الخميس، 25 مايو 2017 06:49 ص
خالد صلاح

وصلة ردح "إخوانية - إخوانية" على فيس بوك.. عصام تليمة: لن نأخذ الدين من آيات عرابى الحاملة للجنسية الأمريكية.. وعرابى ترد: تعبث وتدلس على الإسلام وسقطاتك معروفة.. ومؤسس رصد: تليمة حطها فى دماغه وهيكشفها

السبت، 20 مايو 2017 03:00 ص
وصلة ردح "إخوانية - إخوانية" على فيس بوك.. عصام تليمة: لن نأخذ الدين من آيات عرابى الحاملة للجنسية الأمريكية.. وعرابى ترد: تعبث وتدلس على الإسلام وسقطاتك معروفة.. ومؤسس رصد: تليمة حطها فى دماغه وهيكشفها عصام تليمة ووصلة ردح مع آيات عرابى

كتب كامل كامل – أحمد عرفة

فضائح الإخوان لا تتوقف يوما عن الظهور على موقع الفيس بوك، وخلافاتهم أصبحت علنية وتبادل الشتائم صار "على عينك يا تاجر"، الخناقة هذه المرة بدأت نتيجة هجوم عصام تليمة مدير مكتب الدكتور يوسف القرضاوى، على كل من "آيات عرابى" الإخوانية المثيرة للجدل، وصابر مشهور، الإعلامى الإخوانى، ليردوا على هجومه بهجوم أشد قسوة وأكثر "بذاءة".

 

 

البداية عندما هاجم عصام تليمة، مدير مكتب يوسف القرضاوى السابق، وعضو مجلس شورى الإخوان، كل من آيات عرابى، أحد حلفاء الإخوان، وصابر مشهور الإعلامى الإخوانى، وقال تليمة فى عبر صفحته الرسمية على "فيس بوك": نرفض أن يتكلم فى الدين آيات عرابى وصابر مشهور فالمبدأ واحد لا يتجزأ".

 

آيات عرابى والمعروفة بسلاطة اللسان، ردت الهجوم بهجوم أكثر عنفا، فكتبت على صفحتها فى رسالة وجهتها لمدير مكتب يوسف القرضاوى السابق:" كلمتين لعصام تليمة: "لو كان عصام تليمة عالماً لعرفنا له مقامه ولوضعناه فوق الرؤوس ولخاطبناه بما يليق به، لكنه يكذب فيما يعرفه بسطاء المسلمين أمثالى، فيقول إن أبا بكر رضى الله عنه حارب مانعى الزكاة من أجل الفقراء، وأنه من الممكن عرض الشريعة على الشعب فى استفتاء، وهى مجموعة من الكوارث".

 

وأضافت عرابى فى رسالتها: "البعض يلتمس العذر فى هذه الكوارث تحت دعاوى" لأنه لا داعى لشق الصف، وهو مبرر شديد السطحية ، فما قيمة حياتك ذاتها إن عبث أحدهم بدينك، والبعض الآخر يقول يجب أن تكونى متخصصة لتتحدثى".

 

وتابعت: "الفارق بين ما أقول وبين من يدعوننى إلى الدراسة هو أنهم أقل من المسلمين البسطاء فى معلوماتهم، فهناك من عبث فى مكونات الإسلام لديهم: المشكلة فيما رددت به على عصام تليمة ليست فى أنه يحتاج لعالم ولا لأنه شقاً للصف كما يقول البعض، بل المشكلة أن عموم المسلمين الآن اختلفوا كثيراً عن عموم المسلمين منذ قرنين، فأصبحت الأكاذيب التى يقولها عصام تليمة وأمثاله من الطلاسم والأمور المعقدة بالنسبة لهم الدين أصبح غريبا كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم، فالكذب والاعوجاج العقائدى الذى يمارسه عصام تليمة ليس أمراً هيناً ولن يمكن إمراره، وسأقف فى وجه عصام تليمة".

 

 

وتابعت: "أقول لعصام تليمة، الدين ليس فيه كهنوت حتى تمنع الناس من الرد على ما تقول بدعوى أنهم لا يرتدون عمامة، بل إن سقطاتك ليست مما يقع فيه عالم أصلاً، فلا تدعى لنفسك ما ليس لك واذهب وتعلم ولا تشوش على الناس دينها".

 

 

فى المقابل رد عصام تليمة، على آيات عرابى ساخرا: "الأخت المناضلة الكبيرة: آيات عرابى، بما إن حضرتك عملتى بث حى عن شخصيتى، لذا قررت أن أستفيد ويستفيد المتابعين من علمك وشجاعتك النادرة، وهسأل حضرتك كل يوم سؤال يا ريت تعملى عنه بث حى، وده هيكون اختبار واضح لحضرتك هل مبادئك واحدة ولا متلونة".

 

وأضاف تليمة: "حضرتك مقيمة فى أمريكا، أو بتحملى الجنسية الأمريكية، والجيش الأمريكى فعل فى المسلمين فى كل مكان أشياء سيئة فى أفغانستان، والعراق، وغيرها، السؤال بقى: هل موقفك من الجيش الأمريكى معارض؟ وهل بتدعى لتفكيك الجيش الأمريكى؟".

 

على الخط دخل عمرو فراج، مؤسس شبكة رصد الإخوانية، مناصرا لعصام تليمة، وزاعما أنه سيكشف ما أسماه بالتاريخ الأسود لآيات عرابى، مضيفا: "الشيخ عصام تليمة لما يضع شخصا فى دماغه يقول على نفسه يا رحمن يا رحيم".

 

وحول هذه الأزمة، علق طارق أبو السعد، الخبير فى شئون الحركات الإسلامية، على هذا التلاسن قائلا، إن المعسكر الذى يتحرك منه عصام تليمة وهيثم أبو خليل القيادات وحلفاء الإخوان يختلف عن المعسكر الذى تتحدث منه آيات عرابى والمجلس الثورى التابع للإخوان.

 

وأضاف أبو السعد لـ"اليوم السابع" أن ما قام به عصام تليمة من طرح تساؤلات عليها لتجيبها بصدق، فضح أمر آيات عرابى، والمشكلة أن صف دعم الإخوان والمعادين للدولة المصرية كثيرين وأهدافهم مختلفة ومطالبهم مختلفة ومتناقضة، وكل له وجه هو موليها، حيث تصر آيات العربى على التهكم على عصام تليمة وعلى  هيثم أبو خليل، وهو ما سيزيد من ازمة الانقسامات فى معسكر الإخوان.

 





التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

mohamed

اخوان بني صهيون

لعنة الله على خرفان البنا

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة