خالد صلاح

توفيق ميخائيل يكتب: ما استحق أن يولد من عاش لنفسه

الجمعة، 19 مايو 2017 08:00 م
توفيق ميخائيل يكتب: ما استحق أن يولد من عاش لنفسه نهر النيل


ماتفتكرش إنك لو أخدت جنب وقولت أنا كافى خيرى شرى تبقى عملت اللى عليك؟

مصر محتاجة كل نقطة عرق كل فكرة جديدة، مع دعاء من القلب يصدر من 90 مليون مصرى بالداخل والخارج، دعاء يهز أركان مملكة الشر، ويدعو لمصر أن تستكمل المسيرة نحو الرخاء والاستقرار إن شاء الله وبعون الله.

 

عندما تزداد أعداد السيدات المعيلة، خصوصا فى وجود رجل لا يسعى لتدبير احتياجات حياته وحياة من هم قى رقبته، فى أى بيت أو عمل أو نشاط، ليجلس كل منا مع نفسه ويسألها وأنا أولكم، هل أنا عبء على من حولى؟

من أراد أن يكون سيدا فليكن خادما للجميع وما استحق أن يولد من عاش لنفسه فقط.





التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

نشات رشدي منصور / استراليا

الي العزيز. م /. توفيق. ميخائيل. مع. تقديري.

لم. توجد الحياة. من اجل. انسان. ما ... يكون. وحيدا. علي. حجر. مصر. او. امه. ولنتذكر. دوما. ان. لنا اخوة. يشاركوننا. الحياة. . " الساعة الان. 6. فجرا. في. سيدني. " ولك تحياتي. .

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة