خالد صلاح

بنك مصر: 500 مليون دولار قرض من أحد البنوك الصينية لتمويل المشروعات بمصر

الخميس، 20 أبريل 2017 04:13 م
بنك مصر: 500 مليون دولار قرض من أحد البنوك الصينية لتمويل المشروعات بمصر ممثلو بنك مصر والوفد الصينى


كتب - أحمد يعقوب

افتتح محمد الأتربى، رئيس مجلس إدارة بنك مصر مكتب تمثيل بنك مصر بمدينة جوانزو بالصين بحضور كل من السفير أسامة المجدوب سفير مصر بالصين، ممدوح سليمان الوزير المفوض ورئيس المكتب الاقتصادى والتجارى وعمر عزت السكرتير الثانى بسفارة مصر ببكين – الصين، كما حضر كل من لى تشنج خوا، تشن قوه تشينج، لى قوه يوان، ما مان خوا، وتشن شين من كبرى المؤسسات والهيئات فى دولة الصين.

 

وقال بيان للبنك اليوم، الخميس: "حضر الافتتاح عاكف المغربى نائب رئيس مجلس الإدارة وعفت اسحاق – مدير عام قطاع الأموال والمراسلين وإيهاب مكاوى – مدير عام دعم وتطوير الفروع والوحدات الخارجية وكذا لفيف من الشخصيات العامة والمصرفية فى دولة الصين".

 

وتم إعطاء الأولوية الأولى لتواجد مكتب تمثيل بنك مصر بالسوق الصينى فى إطار استراتيجية توسيع قاعدة التواجد الخارجى للبنك فى أسواق جديدة، انطلاقا من عمق العلاقات بين مصر والصين بصفتهما دول حضارية ذات تاريخ عريق، حيث تعد الصين على مر السنين شريك تجارى استراتيجى لمصر.

 

كما أن توقيع مصر على اتفاقية "الحزام الاقتصادى لطريق الحرير" يعد تأكيداً لعلاقات الشراكة الاستراتيجية التى تربط كلا البلدين وبما يؤدى إلى ربط الصين بالقارة الأفريقية عبر مصر وذلك من خلال مجارى ملاحية وسكك حديدية وطرق برية.

 

هذا ويرجع اختيار مدينة جوانزو ليتواجد بها مكتب تمثيل بنك مصر لتغطية منطقة جديدة من الصين حيث تعتبر مدينة "جوانزو" من أهم المدن الصينية وعاصمة إقليم جوانجدونج الهام بجنوب الصين، وهى البوابة الجنوبية للصين مع العالم ويتواجد بها الغالبية العظمى من مؤسسات المال والأعمال وبالتالى تعتبر المركز المالى لجنوب الصين ويقام بها أهم المعارض التجارية الدولية، كما أن حجم تعاملاتها التجارية تمثل حوالى ¼ حجم التجارة الخارجية للصين بالإضافة إلى إعتبارها واحدة من أكبر الموانئ الصناعية والتجارية فى الصين والعالم بأكمله والمصدر الرئيسى لغالبية الواردات المصرية من الصين.

 

وجديراً بالذكر أن بنك مصر يتعامل ويتبادل تسهيلات مصرفية مباشرة وغير مباشرة مع أكبر البنوك الموجودة بدولة الصين وبما يغطى عمليات مصرفية متبادلة مع هذه البنوك بمئات الملايين من الدولارات الأمريكية سنوياً فى مجالات مختلفة، يأتى على رأسها تمويل التجارة البينية بين الدولتين (فى صورة اعتمادات وتحصيلات مستندية وخطابات ضمان) فضلاً عن التحويلات الخارجية وتنفيذ أوامر الدفع وغيرها من المجالات.

 

هذا وبخلاف حجم الأعمال فى مجال تمويل التجارة الخارجية وغيرها من الأعمال المصرفية، فقد تم التوقيع على اتفاقية قرض لصالح بنك مصر بمبلغ 100 مليون دولار أمريكى مع بنك التنمية الصينى China Development Bank “CDB” لمدة خمس سنوات لتمويل عملاء البنك من المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

 

كما يجرى الترتيب حالياً مع نفس البنك للتوقيع على اتفاقية مماثلة بمبلغ 500 مليون دولار أمريكى لمدة ثمانى سنوات، هذا وقد تم التوقيع على مذكرتى تفاهم مع شركة ضمان الصادرات الصينية Sinosure لمنح بنك مصر ضمانات بحد أقصى 500 مليون دولار أمريكى لتمويل المشروعات التى يساهم فيها شركات صينية ومع البنك الصناعى التجارى الصيني" "ICBC" "Industrial & Commercial Bank of China لمنح بنك مصر تسهيلات مباشرةة على ذمة الضمانات الصادرة من Sinosure بحد أقصى 500 مليون دولار أمريكى لتمويل المشروعات التى يساهم فيها شركات صينية وذلك بنسبة مساهمة صينية تختلف حسب طبيعة المشروعات فى أنشطة متعددة منها الطاقة والمعدات والإنشاءات والبنية التحتية وغيرها.

 

هذا ويقوم بنك مصر بتقديم مجموعة متكاملة من الحلول المصرفية يأتى على رأسها منح الائتمان لقائمة كبيرة من عملائه المرتبطين فى أعمالهم بدولة الصين، ويتطلع أن يكون مكتب تمثيل بنك مصر بالصين بمثابة حلقة تواصل تساهم فى تقديم خدمة مميزة بالسوق الصينى.





التعليقات 0

عدد الردود 0

بواسطة:

شقاوة

تطوير التفكير

هل تعلم الحكومة ان ممكن تجمع المبلغ هذا من العاملين بالكويت بس كل عام لو عندها رؤيه لمشاريع رابحه ايه المشكلة لو عملت الحكومه شركه مساهمة للعاملين بالخارج تحن رعايتها ليطمئن كل المساهمين اقسم بالله فيه ناس كتير معاها فلوس مش عارفه تشغلها في مصر بتضطر تخليها في البنوك هنا او بتشغلها هنا في اي شء

عدد الردود 0

بواسطة:

السيد العبد

لرقم واحد

انا معاك فى الراى 100% لكن للأسف الشديد فيه ناس مسؤولين كثيرين فقط شغلهم الشاغل ان يدينوا البلد بقروض وبيع للبلد وللاسف فقط مؤخراً عمالين نسمع عن حب مصر وعن الوطنيه من أناس جهلاء انا مقيم فى الخارج وقدمت مقترح للسيسى شخصيا لزراعه 30 مليون فدان بعمل شركه مساهمة مصريه تحت إشراف الحكومه المصريه باستثمارات المصريين فى الخارج وكل افراد الشعب المصرى بدل ما أولادنا بيسافروا طريق الموت عن طريق ليبيا الشاب علشان يسافر الى ليبيا بيدفع 40 الف جنيه علشان يموت فى البحر فلو عملنا هذة الشركه نظام اسهم وسندات ويتم زراعه ال 30 مليون فدان عن طريق تحليه مياة البحر بعمل 100 محطه تحليه بطول البحر الاحمر والبحر المتوسط وتشغل عن طريق الطاقه الشمسيه وكدا زرعنا 30 مليون فدان وفرنا الطاقه عن طريق الطاقه الشمسيه الموجودة عندة 24 ساعه فى اليوم شغلنا 20 مليون مواطن مصرى عملنا اكتفاء ذاتى فى كل شيء سواء الثروة الزراعيه الحيوانية الصناعيه للأسف دون جدوى فقط عملين نجرى الى البنوك وندين البلد فقط

عدد الردود 0

بواسطة:

شقاوة

كلامك مظبوط رقم 2

انت خلصت الكلام وفكره رائعة بس مين اللي يفهم الحكومه ما زالت عقيمة

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة