خالد صلاح

خطة "الصحة" لتطوير خدمات الرعاية العاجلة.. تجهيز 4522 حضانة لاستقبال 15% من المواليد سنويا بـ700 مستشفى.. الانتهاء من إنشاء 20 وحدة سموم بالمحافظات.. تدشين 8 مراكز نداء آلى جديدة لتلقى خدمات الطوارئ

الثلاثاء، 21 مارس 2017 07:00 ص
خطة "الصحة" لتطوير خدمات الرعاية العاجلة.. تجهيز 4522 حضانة لاستقبال 15% من المواليد سنويا بـ700 مستشفى.. الانتهاء من إنشاء 20 وحدة سموم بالمحافظات.. تدشين 8 مراكز نداء آلى جديدة لتلقى خدمات الطوارئ خطة "الصحة" لتطوير خدمات الرعاية العاجلة


كتب وليد عبد السلام

××30 % من الحضانات كانت غير مفعلة حتى أبريل 2016

×× طرح مناقصة لتوريد مضادات التسمم بتكلفة تصل لـ10 ملايين جنيه

تعمل وزارة الصحة والسكان، على عدة محاور لتطوير خدمات الرعاية العاجلة المقدمة للمواطنين، حيث تضع خريطة واضحة لحضانات الأطفال بأكثر من 700 مستشفى بالجمهورية لتطويرها، فضلاً عن إنشاء مراكز جديدة للخدمات الطارئة، بالإضافة إلى مواصلة خطتها لإنشاء 27 وحدة سموم بمحافظات الجمهورية.

وبشأن خطة وزارة الصحة والسكان لوضع خريطة واضحة لحضانات الأطفال بأكثر من 700 مستشفى بالجمهورية، أكد الدكتور شريف وديع مستشار وزير الصحة لشؤون الرعايات الحرجة، أن الدراسة التى أجرتها الوزارة لمعرفة نسبة العجز والتى اعتمدت على معدل المواليد بكل محافظة ونسبة احتياجاتهم للحضانات، أظهرت أن من 10: 15 % من المواليد بكل محافظة يحتاجون إلى الحضانات، مشيرا إلى أن نسبة العجز فى الحضانات على مستوى الجمهورية بلغت 1303 حضانة.

وأضاف مستشار وزير الصحة، لـ"اليوم السابع"، أنه فى سبتمبر 2015 كان لدى الوزارة 3561 حضانة و432 جهاز تنفس صناعى، وفى إبريل 2016 أصبح لدى الوزارة 3751 حضانة و659 جهاز تنفس صناعى بزيادة 190 محضن و227 جهاز تنفس صناعى خلال 7 شهور.

وتابع "وديع": "فى يوليو 2016 أصبح لدينا 3868 حضانة و715 جهاز تنفس صناعى بزيادة 117 حضانة و56 جهاز تنفس صناعى خلال 3 شهور، وفى سبتمبر 2016 أصبحت الوزارة تمتلك 3991 حضانة بعد تفعيل 123 حضانة".

فيما كشف الدكتور خالد الخطيب، رئيس الإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة بوزارة الصحة، أنه جارى حاليًا تشغيل 531 حضانة، بالإضافة إلى ما سيتم زيادته فى خطة 2017، لافتًا إلى أنه كان هناك أكثر من 30% من الحضانات غير مفعل حتى أبريل 2016، وتم تفعيل 25 % ومازال لدينا 5% غير مفعلين.

وأوضح رئيس الإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة بوزارة الصحة، أنه تم عمل خطة تدريبية لتطوير أداء الفريق الطبى من أطباء وتمريض لرفع كفاءة العمل بهذة الأقسام.

وحول مراكز الخدمات الطارئة، قال "الخطيب"، إنه تم إنشاء 8 مراكز نداء آلى جديدة بالمحافظات المختلفة لاستيعاب الخدمة بكافة أنحاء الجمهورية، لافتا إلى أنه يتم حاليًا إعداد المشروع القومى لتعميم تجربة تشغيل التابلت على مستوى الجمهورية، بواقع 850 تابلت فى القاهرة الكبرى موزعين على 126 رعاية بـ76 مستشفى لتغطية 1002 سرير قريبًا.

واستكمل تصريحات قائلاً، إنه بعد تفعيل مشروع الحاسب اللوحى لخدمات أسرة الرعايات المركزة عن طريق "التابلت" أصبح ممكنا الحصول على نسبة توزيع الأسرة جغرافيا، وفقا للتخصصات الطبية بسهولة وسرعة بما يتناسب مع إمكانية التخطيط السليم لتوزيع الحالات الطارئة.

وتابع رئيس الإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة بوزارة الصحة، أن المشروع يمكن الوزارة من معرفة أعداد ونسب الوفيات فى وحدات الرعاية الحرجة على مستوى الجمهورية وأسباب الوفاة.

وكشف رئيس الإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة، عن أنه تم الانتهاء من إنشاء 20 وحدة سموم بجميع المحافظات، وذلك فى إطار الخطة الموضوعة لإنشاء 27 وحدة سموم بمحافظات الجمهورية، مشيرًا إلى أنه تم توريد 20 جهاز لقياس الأدوية والسموم بالجسم لتجهيز معامل الطوارىء بوحدات السموم بالمحافظات كمرحلة أولى.

وأشار إلى أنه تم طرح مناقصة لتوريد مضادات التسمم، المطلوبة لعلاج حالات التسمم المختلفة بتكلفة اجمالية تصل إلى 10 ملايين جنيه لـ20 وحدة سموم وتكلفة تقديرية نصف مليون جنيه للوحدة الواحدة، واضعين فى الاعتبار المحافظات الأكثر احتياجا، وفقا لإحصائيات حالات التسمم بتلك المحافظات.





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة