الخميس، 29 يونيو 2017 02:35 ص
خالد صلاح

هبة يونس تكتب قصيدة لوالدها فى عيد الأم: شكرا يا أبويا

الإثنين، 20 مارس 2017 03:17 م
هبة يونس تكتب قصيدة لوالدها فى عيد الأم: شكرا يا أبويا هبة ووالدها

كتب محمد مصطفى

شاركت القارئة، هبة يونس خدمة "صحافة المواطن"، بقصيدة تحت عنوان "شكرا لأبويا عشان فى غياب أمى قام بالدورين"، للإشادة بدور والدها فى رعايته لها بعد وفاه أمها.

وكانت 

شكرا لأبويا عشان في غياب أمي قام بالدورين

شكرا ليه ان هو مكنش بس مجرد اب.

شكرا انه شالنا واستحملنا واهتم بينا قدامك يارب

شكرا ان ف عز تعب امي و وقت صعب جه علينا واحنا ملناش الا هي ، كان هو بيقول يارب .

شكرا يا بابا، شكرا انك صاحب قبل ماتكون في يوم أب

شكرا علي وقتك وعلي مناهدتك معايا واحنا بنذاكر كل ليله ، وعلي مشيك  ورايا عشان افطر قبل مانزل.

شكرا انك واثق دايما فيا و خوفك عليا و شدك عليا وقت الجد !

شكرا انك بايدك من ايديا خدتني ازور بيت ربنا اللي دايما كان بالنسبالي حِلم و انت حققتهولـي.

شكرا انك معوضني عن كل حاجه بحسها نقصاني ..

عمري ماقولت نفسي في حاجه والاقيك تاني يوم جايبها عشاني ..

عشان بس انا قولت انا نفسي فيها

عارف يا بابا انا هقولك ع اللي فيها :-

انت ممكن تكون فاكر اني بحبك والسلام ، لكن انت لازم تعرف اني بحبك جدا اكتر بكتير من اي كلام ..

بابا انت فاكر يوم ماكنت بتاخدني معاك الشغل عشان تذاكرلي هناك ؟؟طيب فاكر لما طلعت في يوم بشعري في الشباك ؟

فاكر عملت ايه فيا ؟ ولا الكلام الي قولته ليا !!

" ايه يابنتي ؟ فين حجابك ؟؟ مينفعش تاني مره تطلعي من غيره عشان مطلعش عين اللي .... جابك " (طبعا حته هزار مش بجد ) 

بص يا بابا انا هقولك كلمتين ، انا مش عارفه اشرح ولا ابدأ منين..!

 انت كل حاجه حلوه في الدنيا ،انت كل الدنيا اصلا ولا اقولك؟ انت اصلاد دُنيا جوا الدنيا !

مش معقول في اب ممكن يبقي زيك !!

روحك مثلا ولا طيبتك ولا حنيتة مجايبك!!

-اخويا مثلا اللي ساندني وقت ضعفي ،

 اللي امي محلفاه و مآمناه عليا يوم مامشيت !

اختي ؟ اختي ملهاش فالكلام اي وصف ! مهما اكتب عنها يمكن مقدرش اوصل للي في القلب ده بس يتحس!

ربنا يديمكم عليا نعمه و يباركلكي في عمركم و يهدي حالكم و سركم و تفرحوا بيا وانا هبقي دايما عند حُسن ظنكم

-اللهم اجعلي ابي و امي من السبعين الفاً الذين يدخلون الجنه بلا حساب

و ارحمها يا الله كما ربياني صغيراً.

 

شاركونا فى تحرير المواد الصحفية بإرسال الصور والفيديوهات والأخبار الموثقة لنشرها بالموقع والجريدة المطبوعة، عبر خدمة "واتسآب اليوم السابع" برقم 01280003799، أو عبر البريد الإلكترونى send@youm7.com، أو عبر رسائل "فيسبوك"، على أن تُنْشَر الأخبار المُصَوَّرَة والفيديوهات باسم القُرّاء.

 
 

 

 





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة