الثلاثاء، 25 يوليه 2017 04:28 ص
خالد صلاح

بالفيديو.. هز الرضيع يصيبه بالعمى وقد يكلفه حياته.. و7 طرق لتهدئته

الإثنين، 20 مارس 2017 05:00 م
بالفيديو.. هز الرضيع يصيبه بالعمى وقد يكلفه حياته.. و7 طرق لتهدئته د. ياسر راشد استشارى طب الأطفال وحديثى الولادة بطب القاهرة

كتب بيتر إبراهيم

كثير من الأمهات الجدد يتبعن عدة أساليب لتهدئة أطفالهن الرضع منها "هز الرضيع" حتى ينام وقد يحدث هذا بعنف عندما يزيد البكاء خاصة فى وقت النوم ولكن هذا قد يصيبه بأمراض خطيرة.

 

 

فى هذا السياق، أجاب الدكتور ياسر راشد، استشارى طب الأطفال وحديثى الولادة بكلية الطب جامعة القاهرة، عن بعض الأسئلة التى تخص أضرار متلازمة هز الرضيع وطرق تهدئة الأطفال بدون اهتزاز، وتشمل: 

 

· ما هى متلازمة هز الرضيع بعنف؟

يحدث متلازمة هز الطفل عندما تهتز طفل أو شاب الطفل بعنف وأحيانا بشكل متكرر (أكثر فأكثر)، مع أو بدون ضرب الرأس بأى شىء، وآثارها يمكن أن تكون خطيرة جداً ويمكن أن تشمل الإصابة مدى الحياة أو حتى الموت.

· ما أضرار متلازمة هز الرضيع؟

مع تكرار الهز يمكن أن يعانى الطفل من إعاقات دائمة، مثل العمى أو الشلل، وقد تؤدى إلى الموت، والأطفال الأقل من 1 سنة هم الأكثر عرضة للخطر لأنها تبكى فى كثير من الأحيان، ولكن يمكن أيضا أن الأطفال الأكبر سنا أن بجراح خطيرة إذا اهتزت أنها بعنف.

· ما الطرق الحديثة لتهدئة بكاء الطفل؟

تقدم جمعية طب الأطفال الكندية معلومات للوالدين حول المغص والبكاء، وتشمل:

 

1.بكاء هو إشارة إلى أن طفلك يحتاج إلى شيء معين، مثل تغيير حفاضات، والتغذية، والإغاثة من أن يكون ساخناً جدا أو بارداً جداً، والاهتمام، أو يعانى من الحمى.

2.التفاف أو تقميط طفلك فى بطانية ناعمة.

3.إطفاء الأنوار والحفاظ على المكان هادئ، لأن الكثير من الضوضاء يمكن أن تؤدى إلى البكاء أو تزيد الأمر سوءاً.

4.الموسيقى الناعمة يمكنها تهدئة بعض الرضع.

5.يمكن تهدئة الكثير من الأطفال عن طريق الحركات الإيقاعية، أو محاولة المشى فى المنزل.

6.المص أحيانا يساعد الأطفال على الهدوء والاسترخاء، عن طريق السماح لطفلك بالرضاعة الطبيعية أو من خلال تقديم مصاصة.

7.إعطاء طفلك حماماً دافئاً.





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة