الأحد، 25 يونيو 2017 03:51 م
خالد صلاح

بالفيديو.. الحبيب على الجفرى: نسبة الإلحاد سترتفع خلال السنوات الـ3 المقبلة

الإثنين، 20 مارس 2017 11:50 م
بالفيديو.. الحبيب على الجفرى: نسبة الإلحاد سترتفع خلال السنوات الـ3 المقبلة الداعية الإسلامى الحبيب على الجفرى

كتب أيمن رمضان


الحبيب على الجفرى: نسبة الإلحاد سترتفع خلال... by youm7

 

أرجع الداعية الإسلامى الحبيب على الجفرى، أسباب انتشار الإلحاد فى المنطقة العربية إلى خمس أسباب هى، الأمية الدينية، وقبح الأصوات العالية من الخطاب الإسلامى التى لا معقولية ولا جمال بها ، وتابع:"هذا القبح كان فى الأقوال والآن أصبح فى التصرفات والأفعال مثل ما تفعلة داعش وأخواتها..ومعدلات الإلحاد سترتفع خلال السنوات الثلاثة المقبلة ولكنها ستنكسر بعد ذلك وستعود إلى أقل مما هى عليه".

 وأضاف "الجفرى"، خلال حواره مع الإعلامى خيرى رمضان برنامج "آخر النهار"، المذاع عبر فضائية النهار "One"، أن السبب الثالث هو تخلف الأمة العربية عن ركب الحضارة الأمر الذى أشعر بعض الشباب أن السبب فى ذلك هو الدين وهذا غير صحيح، والرابع هو الانفتاح المفاجئ على كل الأفكار والفلسفات والآراء وسط الأمية الدينية والتخلف عن ركب الحضارة مع وجود الأصوات القبيحة أوجد أرتباك عند الشباب.

وأستطرد "الجفرى"، قائلاً:" الآن أستطيع أن أضيف السبب الخامس وهو حملة التشكيك غير الواعية المتهورة فى السنة النبوية المطهرة والتحامل عليها وعلى مورثنا الفقهى .. محاولة الهدم الكلى لكل التراث الفقهى حملة باطلة لأن هذا التراث صرح عظيم مبنى على القواعد العقلية ..ونحن لا نقدس من الموروث إلا ما كان مقدساً وهو القرآن والسنة النبوية".

وشدد الداعية الإسلامى، على أن القائلين إن الدين الإسلامى هو سبب انتشار التطرف والإرهاب وظهور داعش وغيرها، أمرهم وقولهم غير صحيح، وتابع:" من هم سبب نشوب الحرب العالمية الأولى والثانية.. دول علمانية.. من يقتل المسلمين فى بورما الهندوس من ارتكب المجازر فى حق سكان أمريكا الأصليين ومن قتل وذبح وهجر واحتل أرض فلسطين عصابات الهاجنة .. هل المسلمين بالتأكيد لا ..ونحن لسنا سذج حتى نقول أن الدين هو المتهم ..ولا أحد يستطيع أن يجبر المسلمين على دفع فاتورة وجود إرهابيين من بينهم .. أوروبا بما فيها من ديمقراطية لديها يمين متطرف بل جاء به الأوروبيون للحكم فأين الليبرالية من ذلك.. أليس اليمين المتطرف بأوروبا ضد حقوق الإنسان".

ولفت "الجفرى"، إلى أنه يعمل الآن على سلسلة تحمل اسم "الثمن المدفوع"،رصدت بلوغ 230 عالم وداعية خلال الـ15 سنة الماضية قتلوا على أيدى الإرهابيين فى مواجهة تصديهم للفكر المتطرف.

 

 





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة