خالد صلاح

5 تترات لن ينساها الجمهور المصرى لعمار الشريعى فى ذكرى وفاته

الخميس، 07 ديسمبر 2017 02:02 م
5 تترات لن ينساها الجمهور المصرى لعمار الشريعى فى ذكرى وفاته عمار الشريعى


كتبت إسراء عبد القادر

ملامح مصرية هادئة، ويد تحتضن العود وأخرى تداعب أوتاره، فيخرج من بينها ألحان حفرت فى أذهان الجمهور ولا ينساها أبدًا، إنه الموسيقار الراحل عمار الشريعى، الذى تحل ذكرى وفاته الخامسة اليوم.

 

فمنذ بدأ مشواره الفنى عام 1970 وهو دائمًا ما يثرى الموسيقى المصرية والعربية بألحان تخترق القلب وتخلد بالوجدان، فعقب تخرجه فى الجامعة مباشرةً عمل كعازف لآلة الأكورديون فى عدد من الفرق الموسيقية المصرية آنذاك، ثم تحول إلى الأورج ولمع نجمه فيها كأحد أبرع عازفى جيله، واعتبر نموذجاً جديداً فى تحدى الإعاقة نظراً لصعوبة وتعقيد هذه الآلة واعتمادها بدرجة كبيرة على الإبصار.

 

عمار الشريعى1
عمار الشريعى

 

ثم اتجه إلى التلحين وتأليف الموسيقى، حيث كانت أول ألحانه "امسكوا الخشب" للفنانة مها صبرى عام 1975م، وزادت ألحانه عن 150 لحناً لمعظم مطربى ومطربات مصر والعالم العربى، وتميز فى وضع الموسيقى التصويرية للعديد من الأفلام والمسلسلات التليفزيونية والإذاعية والمسرحيات والتى نال معظمها شهرة كبيرة، وحصل العديد منها على جوائز على الصعيدين العربى والعالمى.

 

عمار الشريعى
عمار الشريعى

 

وفى عام 1980 كون فرقة الأصدقاء، والتى كانت تضم منى عبد الغنى، حنان، علاء عبد الخالق وحاول من خلالها مزج الأصالة بالمعاصرة وخلق غناء جماعى يتصدى للمشكلات الاجتماعية المختلفة فى ذلك الوقت، لكن بين أعماله العديدة، والموسيقى وتترات المسلسلات تظل بعض الألحان خالدة فى وجدان الجمهور المصرى ولا ينساها أبدًا، وفى ذكرى وفاته نستعرض سويًا 5 من أبرز تترات المسلسلات التى قدمها عمار الشريعى فى مشواره الموسيقى:

 

عمار الشريعى2
عمار الشريعى

 

أرابيسك 1994

 

فوازير عالم ورق

 

رأفت الهجان 1987

 

زيزينيا 1997

 

حديث الصباح والمساء 2001





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة