خالد صلاح

تعرف على أهم موعدين حددهما الدستور بشأن الانتخابات الرئاسية

الخميس، 07 ديسمبر 2017 11:09 ص
تعرف على أهم موعدين حددهما الدستور بشأن الانتخابات الرئاسية لجنة الشئون الدستورية - أرشيفية


كتبت هدى أبو بكر

أيام قليلة تفصلنا عن أجواء الانتخابات الرئاسية 2018 والبدء فى إجراءاتها ، حيث نص الدستور على موعدين هامين، الأول أن تبدأ إجراءات انتخاب رئيس الجمهورية قبل انتهاء مدة الرئاسة بمائة وعشرين يومًا على الأقل، والثانى يتعلق بإعلان اسم الرئيس، حيث نص الدستور على ضرورة إعلانه قبل نهاية مدة الرئاسة بـ 30 يوما.

 

وتوضح المادة ( 140 ) من الدستور الأمر، حيث تنص على: "يُنتخب رئيس الجمهورية لمدة أربع سنوات ميلادية، تبدأ من اليوم التالى لانتهاء مدة سلفه، ولا يجوز إعادة انتخابه إلا لمرة واحدة. وتبدأ إجراءات انتخاب رئيس الجمهورية قبل انتهاء مدة الرئاسة بمائة وعشرين يومًا على الأقل، ويجب أن تعلن النتيجة قبل نهاية هذه المدة بثلاثين يوما على الأقل. ولا يجوز لرئيس الجمهورية أن يشغل أى منصب حزبى طوال مدة الرئاسة".

 

كما وضحت المادة ( 231 ) من الدستور بداية احتساب مدة الرئاسة إذ نصت على: " تبدأ مدة الرئاسة التالية للعمل بهذا الدستور من تاريخ إعلان النتيجة النهائية للانتخابات".

 

ووفقا للمادة الأخيرة فإن مدة رئاسة الرئيس السيسى للبلاد بدأت فى 3 يونيو 2014، بالتالى تنتهى السنوات الأربع 3 يونيو 2018، ويكون الـ 120 يوما السابقة على هذا التاريخ بداية شهر فبراير المقبل، وعليه لابد أن تبدأ إجراءات الانتخابات من هذا التاريخ، وهو ما يتوقعه البعض بأن يفتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية فبراير 2018 .

 

أما التاريخ الآخر الهام فيتعلق بإعلان اسم رئيس الجمهورية، والذى يجب أن يكون قبل 30 يوما من انتهاء مدة الرئاسة، وإذا كانت مدة الرئاسة ستنتهى فى 3 يونيو 2018، فإنه يتعين إعلان اسم الرئيس الفائز فى انتخابات 2018 بحد أقصى فى 2 مايو 2018 تطبيقا للدستور.





التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

انتخب السيسي و لو فيها تفليسي

صراحة و بلا نفاق . السيسي أحق و كفاية حملات دعاية فالرجل في غني عنها

على الرغم من زيادات الأسعار في كل شيء يوميا و بشكل مبالغ فيه إلا أنني و بدون نفاق و الله لا أرى أحدا أحق بمنصب الرئيس إلا عبد الفتاح السيسي رجل نشيط منضبط و مشكلته أن شعبه ليس على مستوى كفاءته و نشاطه.

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة