خالد صلاح

النائبة نشوى الديب: إن لم يتحد العرب ستضيع القدس

الخميس، 07 ديسمبر 2017 06:29 م
النائبة نشوى الديب: إن لم يتحد العرب ستضيع القدس النائبة نشوي الديب


كتب ـ هشام عبد الجليل -تصوير حازم عبد الصمد

قالت النائبة نشوى الديب عضو مجلس النواب، إن قرار الرئيس الأمريكى "ترامب" بنقل السفارة الأمريكية للقدس مثل وعد بلفور حيث منح من لا يملك من لا يستحق، مطالبة الشعوب العربية بالاتحاد لنصرة القضية الفلسطينية، محذره من ضياع القدس فى حال استمرار الشعوب العربية هكذا.

 

وأضافت نشوى الديب فى تصريح لــ"اليوم السابع" أن ترامب يمثل الصهاينة، والقادم هو الأقوى وسيكون العرب والمسلمون، مؤكدا على أنها تقدمت بطلب للدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، تطلب فيه عقد جلسة طارئة بالبرلمان، فى أقرب رد لمناقشة تداعيات القرار الأمريكى الذى أتخذه الرئيس الأمريكى.

 

وأوضحت نشوى الديب، نظرًا لخطورة هذا القرار على الأمن القومى العربى والمصرى ومخالفته لكافة القوانين والمواثيق الدولية يجب عقد جلسة طارئة لبحث هذا القرار الخطير، وكيفية الرد عليه من الناحية القانونية والسياسية والدبلوماسية والاقتصادية والثقافية تجاه الولايات المتحدة الأمريكية.

 

رفضت  النائبة البرلمانية نشوى الديب عضو مجلس النواب عن دائرة امبابة الهتافات المعادية  للدولة المصرية التى يرددها بعض المشاركين فى الو قفة الاحتجاجية امام سلم النقابة،  تنديدا بقرار الرئيس الأمريكي ترامب بإعلان القدس عاصمة إسرائيل، معلنين تضامنا مع الشعب الفلسطينى.

 

وأكدت الديب ان القضية التى تتم الوقفه من اجلها هى القدس وهو ما رفضه بعض المشاركين.





التعليقات 3

عدد الردود 0

بواسطة:

مجدى

مؤيد لهذة النصيحة

لابد من الاتحاد و الدفاع عن القدس بأى وضع أن كان

عدد الردود 0

بواسطة:

يحيي الغندور

لست نائبة عن القدس وخليكى احسن فى قضايا بلدك

القدس ضاعت من زمان ونقل السفارة وان كان مصيبة لان معناه رمزى الا ان الحقيقة ان القدس فى ايدى اسرائيل فعلا-لا يوجد جديد من الناحية الفعلية على ارض الواقع

عدد الردود 0

بواسطة:

.

البدس ضاعت منذ ١٩٦٧.....ومنذ ذلك الحين.....ننشد..( على القدس رايحين..شهداء بالملايين )

😎 مشمش 😎...

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة