خالد صلاح

المتحدث باسم نتنياهو يستفز العرب: الاعتراف بالقدس كعاصمة لنا حق تاريخى

الخميس، 07 ديسمبر 2017 03:16 م
المتحدث باسم نتنياهو يستفز العرب: الاعتراف بالقدس كعاصمة لنا حق تاريخى المتحدث بأسم نتنياهو


كتبت مريم بدر الدين

استمر المتحدث باسم الحكومة الإسرائيلية أوفير جندلمان فى استفزاز العرب والمسليمن، عبر حسابه بموقع التدوينات القصيرة "تويتر"، مؤكدا أن اعتراف الولايات المتحدة بالقدس كعاصمة لإسرائيل حق تاريخى لهم.

اوفير
اوفير

 

وكتب عبر حسابه :" السلام المبني على الاعتراف بالواقع يمكن له أن يتحقق ولكن ترويج الأوهام وإنكار الواقع والتاريخ لم ولن يؤديا إلى تحريك عملية السلام. #أورشليم_عاصمة_إسرائيل".

وتابع فى تغريدة أخرى للقاء له بقناة "بى بى سى" الإخبارية، مصحوبة بتعليق :"اعتراف الولايات المتحدة بأورشليم كعاصمة إسرائيل قد يدفع عملية السلام قدما لأنه يعترف بالواقع وبحق تاريخي. إنكار حقنا بالعيش هنا هو لب الصراع منذ 100 عام. الاعتراف به هو مفتاح الفرج بالنسبة لتحريك عملية السلام".

 





التعليقات 3

عدد الردود 0

بواسطة:

كريم

hahaha

وينهم العرب؟

عدد الردود 0

بواسطة:

مصطفى خطاب

اليس هذا وعدا الهيا

الم يرد فى القران الكثير من الايات التى تؤيد دعواهم مثلما قال الله فى كتابه على لسان موسى ياقوم ادخلوا الارض التى كتب الله لكم ولم تنسخ هذه الاية ومثيلاتها عقابا لبنى اسرائيل على كل خطاياهم بعد الخروج وكان العقاب هو الشتات انتظارا لزوال هذا الجيل الذى شاق الله ورسوله موسى وهارون اللذان حرما ايضا من دخول الارض المقدسة بالتبعية ورغم ان المعروف هو ان بنى اسرائيل اعتدوا بعد ذلك على من كانوا يقيمون فيها وقتلوا كل من قابلهم من المسنين والنساء والاطفال وحتى الحيوانات قتلهم بنو اسرائيل بقيادة يوشع بن نون وهو نبى وفتى موسى ولا اعلم كيف يرضى رب بهذه الوحشية لبشر لم ياتهم نذير من قبل كما حدث مع اريحا وغيرها

عدد الردود 0

بواسطة:

سامى على

اين كانوا عام 1900 ميلاديا

المتحدث المستفز يقول لب الصراع من 100عام اى من وعد بلفور اين كانوا قبل القرن ال19 وكانت فلسطين موجودة ويشهد عليها ريتشارد قلب الاسد بل ال صهييون كانوا يفكروا فى انشاء دولتهم فى غانا يا كندا ونظرا لاندثار مادة التاريخ فى العالم العربى والاوروبى لاتذكر كندا او غانا وفكروا انشائها فى دولة محتلة لتكون شوكة فى ظهر العرب وياريت اثارة قرار التقسيم وتفعيلة ولا جريدة ولاصحافة تذكرة مع انة لب الصراع الفلسطنيون فى حاجة ليخرج من بينهم شخص كعبد الناصر ماخذ بالقوة لايسترد بغير القوة والجامعة العربية تفعل السلام مقابل الارض والمتحدث المستفز حور جملة عبد الناصر الواقع هل يتم انكارة شكرا بابا سامى

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة