خالد صلاح

الجمارك توقف محاولة "تصدير وهمى" لبضاعة مرفوضة بالإسكندرية

الخميس، 07 ديسمبر 2017 03:04 م
الجمارك توقف محاولة "تصدير وهمى" لبضاعة مرفوضة بالإسكندرية محاولة تصدير وهمى


كتب - أحمد يعقوب

تمكن رجال جمارك السلوم برئاسة محمد عثمان مدير إدارة الصادر من ضبط محاولة عدد 6 ركاب مصريين للتسلل والهجره غير الشرعية عبر منفذ السلوم.
 
والقضية تبدأ عند إنهاء الإجراءات الجمركية على السيارات والبضائع المصدرة إلى ليبيا إشتبه محمود عبدالعزيز وأحمد خالد  مأمورى الجمارك فى سيارة النقل والمتجهة إلي ليبيا ومحملة بكمية من الفواكه وبتفتيش السيارة تبين وجود 6 أشخاص أسفل أقفاص الفواكه في الجزء الخلفي للسيارة وتم تحرير محضر إثبات حالة وتسليمهم مع سائق السيارة للجهات الأمنية المختصة.
 
كما تمكن مسئولى جمارك الإسكندرية برئاسة ممدوح جابر مدير عام جمارك الصادر بالتنسيق مع ادارة الأمن الجمركى برئاسة يسرى رجب مدير عام ادارة الأمن الجمركى بالمنطقة الشمالية من ضبط محاولة تصدير وهمى لجزء من بضاعة مرفوضة بالمخالفة لقانون الجمارك رقم 66 لسنة 1963 وتعديلاته وقانون الإستيراد والتصدير رقم 118 لسنة 1975 وتعديلاته حيث وجد رجال الجمارك انه اثناء إنهاء الإجراءات الجمركية على مشمول شهادة إعاده تصدير بإسم  احدى الشركات وجد انها عبارة عن أحذيه سيفتى مرفوضه رقابيا طبقا لتقرير الهيئة العامة للرقابة علي الصادرات والواردات مصدرة إلى احدى الدول العربية.
 
وتم تشكيل لجنة للكشف والمعاينة من نبيل عبد اللطيف والسيد محمد مأمورى التعريفة وفؤاد إبراهيم  وحسنى رضون مأمورى الجمارك تحت إشراف  طه البرعى مدير الحركة فتبين وجود بها عجز قدره 1422 زوج حذاء سيفتى  وتم تقدير الغرامات المستحقة بمبلغ 428 ألف و700 جنيها ، وقرر أحمد الطوبجى رئيس الإدارة المركزية لجمارك الإسكندرية إتخاذ الإجراءات القانونية والتحفظ على المضبوطات وإخطار الجهات المختصة.
 
يأتى ذلك تنفيذا لتعليمات الدكتور مجدى عبدالعزيز رئيس مصلحة الجمارك والعدوى مصطفى رئيس المنطقة الشمالية والغربية و على جبريل رئيس المنطقة الغربية بتشديد الرقابة على المنافذ الجمركية.




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة