خالد صلاح

مصدر: إنتاج مصر من الغاز يصل لـ5.5 مليار قدم مكعب يوميا بعد تشغيل حقل أتول

الأربعاء، 06 ديسمبر 2017 08:00 ص
مصدر: إنتاج مصر من الغاز يصل لـ5.5 مليار قدم مكعب يوميا بعد تشغيل حقل أتول حقل غاز - أرشيفية


كتب أحمد أبو حجر

كشف مصدر مسئول بالشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعة "إيجاس"، التابعة لوزارة البترول- عن أن دخول المرحلة الأولى من مشروع تنمية حقل آتول بالبحر المتوسط، الواقع بمنطقة امتياز شمال دمياط البحرية التابعة لشركة بى بى البريطانية، يرفع إجمالى إنتاج مصر من الغاز الطبيعى إلى نحو 5.5 مليار قدم مكعب يوميا من الغاز.

وتصل الحصة الإنتاجية من حقل أتول بالبحر المتوسط إلى نحو 300 مليون قدم مكعب يومياً من الغاز الطبيعى.

 وأضاف المصدر فى تصريحات لـ"اليوم السابع" أن إجمالى إنتاج مصر من الغاز الطبيعى حاليا يصل إلى نحو 5.2 مليار قدم مكعب يوميا، فيما يقدر حجم الاستهلاك المحلى من الغاز الطبيعى نحو 5.9 مليار قدم مكعبة يوميًا، وتغطى "إيجاس" الفجوة بين الانتاج والاستهلاك عن طريق استيراد الغاز المسال من الخارج.

وتابع المصدر أن دخول حقل أتول وربط إنتاجه على الشبكة القومية للغاز سيساهم فى تخفيض الكمية المستوردة من الغاز المسال من الخارج.

وبحسب بيانات من وزارة البترول فإن فاتورة استيراد الغاز المسال من الخارج تصل إلى نحو 220 مليون دولار شهريا.

ويساهم حقل أتول إلى جانب كل من المرحلة الأولى من حقول شمال الاسكندرية حقلا تورس وليبرا – تم ربطهم على الشبكة القومية للغاز منتصف مايو الماضى بطاقة 600 مليون قدم مكعب يوميا، إلى جانب إنتاج المرحلة الأولى من حقل ظهر بالبحر المتوسط، تخفيض شحنات الغاز المسال من المستوردة من الخارج.

ويقدر احتياطى الغاز بحقل أتول بـ1.5 تريليون قدم مكعب و31 مليون برميل من المتكثفات، فيما تبلغ استثمارات المشروع نحو 3.8 مليار دولار بحسب بيانات سابقة لوزارة البترول.

وكان المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية قد أكد فى تصريحات صحفية سابقة أن الوزارة تستهدف بالتعاون مع الشركات الأجنبية العاملة فى مصر سرعة تنمية حقول الغاز المكتشفة فى البحر المتوسط ووضعها على خريطة الإنتاج، بهدف تحقيق الزيادات المخططة فى معدلات إنتاج مصر من الغاز الطبيعى لتأمين احتياجات البلاد من إمدادات الطاقة.





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة