خالد صلاح

وزارة الإسكان السعودية: بدء توزيع 1000 وحدة على الخريطة فى الرياض

الأحد، 08 أكتوبر 2017 11:00 ص
وزارة الإسكان السعودية: بدء توزيع 1000 وحدة على الخريطة فى الرياض افتتاحات وزارة الإسكان


أحمد حسن

كشف  مسؤول في وزارة الإسكان، بدء إجراءات توزيع نحو 1000 وحدة سكنية على مستحقى الدعم السكنى ضمن برنامج البيع على الخريطة في شمال مدينة الرياض، بأسعار تراوح بين 250 و700 ألف كحد أقصى.

وطبقا لما نشرته صحيفة الاقتصادية، أن نسبة هذه الوحدات التي يجري توزيعها على المستحقين بلغت 20 % من إجمالى خمسة آلاف وحدة سكنية خلال الأسبوع الأول من انطلاق معرض البيع على الخريطة فى الرياض.

وأوضح، أن هناك نحو 12 معرضا في عدد من مناطق المملكة تعمل على عرض نحو 30 ألف وحدة سكنية، ضمن برنامج البيع على الخريطة لمستحقي الدعم السكنى.

من جهته، أوضح سيف بن سالم السويلم، المتحدث الرسمى لوزارة الإسكان، فيما يتعلق بتفاصيل مشروع الضاحية السكنية بالطائف، أن المشروع يضم 10.589 وحدة سكنية على مساحة تصل إلى 12 مليون متر مربع، مؤكدة أن المشروع سيضم جميع المرافق الحكومية والخدمية، وسيحقق الاستفادة القصوى من التضاريس الطبيعية للمنطقة.

وأضاف أن المشروع يتكون من 6670 فيلا و3919 شقة سكنية بمساحات تصل إلى 450 مترا مربعا للقطعة الواحدة، مشيرا إلى أنه تم البدء في تطوير الضاحية السكنية على عدة مراحل تتضمن المرحلة الحالية التطوير الهيكلي والطرق والتسوية لمساحة أربعة ملايين متر مربع، وسيتم البدء في المرحلتين الثانية والثالثة خلال الأسابيع المقبلة التي تشمل كل منها أربعة ملايين متر مربع ليكون إجمالي المساحة 12 مليون متر مربع.

وبين أن المشروع سيكون مكتمل الخدمات وفق أعلى معايير الجودة والسلامة، وسيتم توفير البنية التحتية ومقار للمرافق الحكومية والخدمية والترفيهية، موضحا أنه يضم عددا من مرافق رياض الأطفال بمساحة 130.412 مترا مربعا، ومدارس ابتدائية للبنين والبنات بمساحة 132.813 مترا مربعا، ومدارس متوسطة، كذلك مدارس ثانوية للبنين والبنات بمساحة 48.127 مترا مربعا، كما سيتم تخصيص أراض لإقامة المساجد بمساحة 127.655 مترا مربعا ومسجد لصلاة الجمعة بمساحة 47.630 مترا مربعا ومسجد خصص لصلاة العيد.

 





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة